أغلى سيارة على مر العصور تتهادى على الطريق

شركة بوغاتي الفرنسية تكشف عن سيارة بسعر يصل إلى 12.5 مليون دولار بهيكل مصنوع كليا من ألياف الكربون.


نسخة وحيدة من عربة


كل عنصر في السيارة تمت صناعته يدويا


محركا بـ16 أسطوانة وبسعة ثماني لترات وقوة تصل إلى 1500 حصان


'السيارة السوداء' بيعت بالفعل

جنيف - شهد معرض جنيف للسيارات 2019 إماطة اللثام عن نسخة فريدة من سيارة جديدة هي "الأغلى في التاريخ" من تصنيع شركة بوغاتي الفرنسية.

وطورت الشركة نسخة وحيدة من عربة اطلقت عليها اسم "السيارة السوداء"، بسعر يصل إلى 12.5 مليون دولار، اي ما بقيمة 300 سيارة تسلا فاخرة من طراز ثري إس.

وهي جديدة كليا وصنعت تقديرا لطراز "تايب 57 أس سي أتلانتيك"، التي اعتبرت أيقونة جان بوغاتي.

ويمكن وصف مظهر السيارة السوداء بأنه أفضل مظهر لسيارات بوغاتي في السنوات الأخيرة مع انحناءاتها المثيرة وزواياها غير الحادة ومظهرها القوي.

وتمتاز السيارة ذات البابين بتصميم أنيق بفضل هيكلها المصنوع من ألياف الكربون.

وتمتلك "السيارة السوداء" المصنعة يدويا محركا بـ16 أسطوانة (سليندر) وبسعة ثماني لترات، وتنتج قوة تصل إلى 1500 حصان.

ووصف رئيس الشركة ستيفن فينكلمان السيارة بأنه "التفسير الأكثر حداثة لطراز أس سي أتلانتيك" وأنها "وليمة متكاملة من الجمال".

وأضاف فنكلمان "إن تاريخنا هو امتياز ومسؤولية على السواء.. مسؤولية استمرار تراث بوغاتي في المستقبل.. ومع السيارة السوداء فإننا نحيي تراثنا ونقدم السرعة والتكنولوجيا والترف والجماليات إلى عصر جديد ".

أما مصمم بوغاتي إيتيين سالومي فقال إن كل عنصر في السيارة تمت صناعته يدويا، كما أن هيكلها الخارجي "المصنع من ألياف الكربون يحتوي على لمعان أسود عميق لا ينقطع إلا عن طريق بنية الألياف المتناهية الصغر"، مضيفا أن هذه هي "المادة التي تم التعامل معها بشكل مثالي".

وأشار سالومي إلى أن العمل على التصميم استغرق وقتا طويلا بحيث وصل الفريق المصمم إلى مرحلة "لم يعد بإمكانه أن يطور أو يحسن أكثر".

وبيعت السيارة بالفعل، ولم تكشف بوغاتي اسم المشتري حتى الآن، لكنها وصفته في بيانها بشخص "متحمس" لبوغاتي.

لكن التكهنات تشير، الى أن المشتري قد يكون الرئيس التنفيذي السابق لشركة فولكس فاغن فرديناند بيش.