الخداع الالكتروني يؤرق انستغرام

شركة 'كاسبرسكي لابز' تحذر المنصة التابعة لفيسبوك من تسارع وتيرة هجمات من قراصنة معلوماتية تتيح لهم التحكم بحسابات المستخدمين.


رسائل إلكترونية تبدو كأنها مرسلة من انستغرام


بعض الأشخاص يواجهون صعوبات في الدخول إلى حساباتهم

باريس – حذرت شركة "كاسبرسكي لابز" المتخصصة في الأمن الالكتروني من أن مستخدمي انستغرام التابعة لفيسبوك يتعرضون لسلسلة هجمات من قراصنة معلوماتية تتيح لهؤلاء التحكم بحساباتهم، مع تسارع في وتيرة هذه الأنشطة مؤخرا.
وأوضحت الشركة الروسية في بيان أنها رصدت عن طريق أدوات الحماية التابعة لها على علب البريد الالكتروني للمستخدمين تسارعا كبيرا اعتبارا من 31 تموز/يوليو في محاولات الخداع الإلكتروني ("فيشينغ") إذ ارتفع عددها من 150 يوميا إلى حوالي 600.
وفي أكثر الأحيان، يقع المستخدمون ضحية لرسائل إلكترونية تبدو كأنها مرسلة من انستغرام تطلب منهم تجديد كلمة السر على حساباتهم ويعطون بالتالي المعلومات اللازمة للولوج إلى صفحتهم.

'كاسبرسكي لابز'
'رصد 600 محاولات خداع الكتروني يوميا'

وأضافت "كاسبرسكي لابز" في بيانها "بسبب شعبية التطبيق وعدد مستخدميه الذي فاق المليار، جذبت خدمة انستغرام على الدوام الكثير من الأشخاص الضالعين في أنشطة التزوير. عندما يقوم أي مجرم بعملية قرصنة للدخول إلى حساب، تصبح لديه قدرة على الولوج للبيانات الشخصية ومراسلات المستخدم".
وكانت انستغرام أعلنت عبر مدونتها الثلاثاء أنها أحيطت علما بأن "بعض الأشخاص يواجهون صعوبات في الدخول إلى حساباتهم" مؤكدة أنها "تحقق في هذه المشكلة".
كذلك توجهت انستغرام لمستخدميها قائلة "إذا ما تلقيتم رسالة الكترونية من جانبنا تعلمكم بتغيير في عنوان بريدكم الإلكتروني من دون أن تكونوا أنتم من طلبتم حصول ذلك، أضغطوا على الرابط الخاص بالتراجع عن هذا التغيير ثم غيروا كلمة السر على حسابكم".
ويسير تطبيق مشاركة الصور المملوك لفيسبوك انستغرام على خطى اكبر شبكة تواصل اجتماعي في تخصيص تطبيق منفصل لميزة التراسل والدردشة، وفق ما اضهرته تجارب بدأت بالفعل في بضع دول.

وبدأ التطبيق منذ فترة في اختبار منصة دردشة مستقلة تدعى "مباشر" تعمل على فتح الكاميرا بنفس طريقة تطبيق التراسل الفيديوي سناب شات في ستة بلدان هي تشيلي وإسرائيل وإيطاليا والبرتغال وتركيا والأوروغواي.
ويركز "مباشر" على الكاميرا وإنشاء مواد جديدة من صور وفيديوهات لمشاركتها.
وباحتساب التطبيق الجديد، توفر اكبر شبكة اجتماعية في العالم ثالث خدمة من نوعها للدردشة بعد ماسنجر وواتساب.
وكانت منصة فيسبوك ماسنجر بدأت رحلتها مع 500 مليون مستخدم، وتمتلك المنصة حاليا 1.3 مليار مستخدم مع تحسن في المراجعات والتصنيف وصل بشكل متوسط إلى 3 نجوم.