الاتحاد المصري يبث الروح في مشاركة صلاح في المونديال

الهيئة الرياضية تؤكد ان فترة غياب نجم نادي ليفربول الانكليزي 'لن تزيد عن 3 أسابيع' ما يترك هامشا لإمكان مشاركته في نهائيات كأس العالم.


تصريحات جديدة تهوّن من أخرى توقعت احتمال تواصل غياب صلاح أربعة أسابيع

القاهرة - أكد الاتحاد المصري لكرة القدم الأربعاء ان فترة غياب نجم نادي ليفربول الانكليزي محمد صلاح بسبب الاصابة "لن تزيد عن 3 أسابيع"، ما يترك هامشا لإمكان مشاركته في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

والتصريحات الجديدة تأتي بعد كشف أحد المعالجين الفيزيائيين في نادي ليفربول الثلاثاء ان نجمه المصري المصاب قد يغيب لما بين "ثلاثة وأربعة أسابيع"، ما يعني في غيابا مؤكد عن اول لقاء وعدم لحاق مرجح باللقاء الاخير في الدور الأول.

وقال الاتحاد المصري في بيان ان رئيسه هاني أبو ريدة وطبيب المنتخب محمد أبو العلا التقيا "ظهر الأربعاء مع نجم المنتخب الوطني ونادي ليفربول الإنكليزي محمد صلاح بمدينة فالنسيا الأسبانية على هامش تلقي صلاح علاجه وتأهيله هناك حسب رؤية طاقمه الطبي".

وأضاف "اطلع وفد المنتخب الوطني على البرنامج العلاجي للاعب الذي يسير بشكل جيد ويهدف إلى لحاقه بمباريات كأس العالم، كما لمسا عزم وتصميم اللاعب الكبير على اللحاق بزملائه... من جانبه أكد د. محمد أبو العلا أن فترة غياب صلاح بسبب الإصابة لن تزيد عن 3 أسابيع".

 

وتنطلق نهائيات كأس العالم في 14 حزيران/يونيو وتستمر حتى 15 تموز/يوليو. وتخوض مصر أول مباراة لها في المجموعة الاولى في المونديال ضد الأوروغواي في 15 حزيران/يونيو، على ان تكون الثانية في 19 منه ضد روسيا، والثالثة في 25 منه ضد السعودية.

وتعرض صلاح (25 عاما)، أفضل لاعب في الدوري الانكليزي لهذا الموسم، لاصابة قوية في الكتف الأيسر خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا بين ليفربول وريال مدريد الاسباني، والتي أقيمت في العاصمة الأوكرانية كييف في 26 أيار/مايو.

وخرج صلاح من أرض الملعب متألما وباكيا، ما أثار مخاوف من عدم قدرته على المشاركة في المونديال.

ويعوّل المصريون على صلاح كثيرا في قيادة منتخبه الوطني في مونديال روسيا الذي تعود له مصر بعد غياب أكثر من ربع قرن.