العلم يؤكد.. أقربكم للأرض أكثركم شرا

دراسة هولندية ترجح الاعتقاد السائد بان الرجال قصار القامة يتصرفون بأسلوب أكثر عدوانية من نظرائهم طوال القامة.


الرجال الأقصر قامة يكونون أكثر عدوانية حينما لا يكون هناك تداعيات محتملة لسلوكهم.


طول الإنسان يلعب دورا هاما في درجة سعادته في الحياة

أمستردام - عززت دراسة هولندية حديثة الاعتقاد السائد بان الرجال قصار القامة يتصرفون بأسلوب أكثر عدوانية من نظرائهم طوال القامة.

وسعى القائمون على الدراسة إلى التحقق من الاعتقاد القديم المعروف باسم "عقدة نابليون"، ومفاده أن الرجال قصيري القامة يعوضون شعورهم بقصر قامتهم من خلال تصرفات أكثر عدوانية من نظرائهم طوال القامة.

وأعطي أربعون رجلا عددا من العملات النقدية المعدنية، وطلب منهم أن يتركوا بعضها لشركائهم.

واحتفظ الرجال القصار لأنفسهم بعملات أكثر، مقارنة بالرجال الطوال.

وفي اختبار آخر، كان بوسع الرجال أن يقرروا كمية صلصة الفلفل الحار التي يمكن أن يضعوها خلسة في مشروبات خصومهم.

 

رجال طوال القامة مقابل نظرائهم من القصار

لكن النتائج لم تظهر اختلافا يذكر، بين سلوك الرجال القصار والطوال.

ورجح طبيب نفسي أن يكون هذا مؤشرا على أن الرجال الأقصر قامة يكونون أكثر عدوانية حينما لا يكون هناك تداعيات محتملة لسلوكهم.

وتعددت الدراسات التي تؤكد أن طول الإنسان يلعب دورا هاما في درجة سعادته في الحياة وحمايته من الأمراض سواء كان رجلا أو امرأة.

وكشفت دراسات ان الرجل قصير القامة يعاني أكثر من الغيرة مقارنة بطويل القامة‏.

وأشارت النتائج إلى أن الرجل طويل القامة هو الأكثر استرخاء والأقل غيرة‏،‏ حيث يرتبط طول القامة بالجاذبية والحضور الطاغي وأيضا الخصوبة‏.