هاليب تفقد اللقب، ونادال يواصل انجازاته في دورة مدريد للتنس

التشيكية بليسكوفا تباغت حاملة اللقب الرومانية وتفوز عليها في ربع النهائي، والماتدور الاسباني يقترب من منصة التتويج.


هاليب تودع دورة مدريد من ربع النهائي بخسارتها امام بليسكوفا


بليسكوفا تحرم هاليب من المحافظة على اللقب وتفوز عليها بمجموعتين متتاليتين


هاليب تودع من ربع النهائي على يد بليسكوفا، ونادال يتابع انتصاراته في مدريد

مدريد - فقدت الرومانية المصنفة أولى عالميا سيمونا هاليب لقب دورة مدريد الاسبانية الذي حملته في العامين الماضيين وحقق الاسباني المخضرم رافايل نادال انجازا لافتا، في يوم شهد خروج العديد من المصنفين والأسماء البارزة لدى السيدات والرجال، لاسيما الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو والبلجيكي دافيد غوفان.

وفي إحدى دورات "البريميير" الالزامية، لقيت هاليب خسارة أمام التشيكية كارولينا بليسكوفا السادسة عالميا 4-6 و3-6 في الدور ربع النهائي، في نتيجة مفاجئة نسبيا، حالها كحال الروسية المصنفة أولى عالميا سابقا ماريا شارابوفا التي خرجت أمام الهولندية كيكي برتنز 4-6، 6-2 و6-3.

ولدى المحترفين، حقق نادال انجازا لافتا بفوزه في 50 مجموعة تواليا اثر تغلبه على الارجنتيني دييغو شفارتسمان 6-4 و6-3، ولقي دل بوترو المصنف رابعا، خسارة مفاجئة في الدور الثالث من رابع دورات الماسترز للألف نقطة، أمام الصربي دوسان لايوفيتش الصاعد من التصفيات 3-6، 6-4 و7-6 (8-6)، بينما حقق البريطاني كايل إدموند مفاجأة إضافية بإقصائه البلجيكي دافيد غوفان الثامن 6-3 و6-3، غداة إقصائه الأول عالميا سابقا الصربي نوفاك ديوكوفيتش.

وعلى رغم خسارتها المفاجئة، لن تفقد هاليب البالغة 26 عاما صدارة التصنيف العالمي للاعبات المحترفات، وذلك بعد خروج مطاردتها الدنماركية كارولاين فوزنياكي من ثمن النهائي الاربعاء.

تبادل الكرات بين هاليب وبليسكوفا
خسارة مفاجئة لهاليب في مدريد

وكانت هاليب تأمل في ان تصبح أول لاعبة تحرز اللقب 3 مرات تواليا في مدريد، وهو انجاز عجز عنه ملك الملاعب الترابية الاسباني رافايل نادال، والذي يواصل بنجاح سعيه الى لقبه السادس في مدريد.

وقالت الرومانية بعد اللقاء "لم ألعب بشكل سيء. أضعت بعض الفرص في اللحظات المهمة، ولهذا مالت الأمور لصالحها. كانت تتحرك بشكل جيد ونوعية ضرباتها كانت جيدة، أكان في تبادل الكرات أو الإرسال".

وثأرت كارولينا بليسكوفا لتوأمها كريستينا التي أقصتها هاليب الاربعاء. وبلغت للمرة الثانية نصف النهائي على الاراضي الترابية بعد تتويجها في شتوتغارت في نهاية نيسان/ابريل الماضي.

وقالت بليسكوفا "اعتقد انني لعبت إحدى أفضل المباريات هذه السنة بالتأكيد، وإحدى أفضل المباريات في حياتي على الملاعب الترابية".

وتلتقي في نصف النهائي الفائزة من مواجهة مواطنتها بترا كفيتوفا العاشرة والروسية داريا كاساتكينا الخامسة عشرة.

كما حجزت الفرنسية كارولين غارسيا السابعة بطاقتها الى المربع الاخير بفوزها على الاسبانية كارلا سواريز 6-2 و6-3، لتلاقي برتنز التي أقصت شارابوفا حاملة لقب مدريد 2014.

وتحاول شارابوفا استعادة مستواها منذ عودتها العام الماضي الى الملاعب بعد غياب 15 شهرا بسبب الايقاف على خلفية تناولها مادة منشطة. ويشكل خروجها من مدريد المقامة على ملاعب ترابية، نكسة لاستعدادها لبطولة فرنسا المفتوحة، ثاني البطولات الأربع الكبرى، والتي تقام على الأرضية نفسها بين 27 أيار/مايو و10 حزيران/يونيو.

وتحمل شارابوفا خمسة ألقاب كبيرة، بينها رولان غاروس الفرنسية مرتين.

وقالت الروسية "ثمة سبب لعدم تمكني من الفوز اليوم. علي تقييم ذلك".

نادال عقب الفوز على شفارتسمان في مدريد
نادال يتابع انتصاراته على الملاعب الترابية

- انجاز نادال -

وحقق النجم الاسباني رافايل نادال انجازا جديدا في مسيرته المظفرة من خلال فوزه في 50 مجموعة تواليا على الملاعب الترابية محطما الرقم القياسي السابق الصامد بحوزة الاميركي جون ماكنرو منذ 34 عاما وذلك خلال فوزه على الارجنتيني دييغو شفارتسمان 6-4 و6-3 في الدور ربع النهائي.

وكان ماكنرو حقق هذا الانجاز عام 1984 ومن بينها احراز اللقب في مدريد وقد يحذو حذوه الاسباني الذي سيلتقي النمسوي دومينيك تييم في نصف النهائي الجمعة.

وكان نادال اعترف بان هذا الانجاز لم يخطر في باله لكن ما هو أكيد بان ما تحقق يؤكد ثبات مستوى الماتادور الاسباني في الاشهر ال12 الاخيرة.

وتتضمن هذه السلسلة الخارقة انتصارات في دورات برشلونة، مونتي كارلو وبطولة رولان غاروس العام الماضي والذي سيكون مرشحا لاحراز لقبها للمرة الحادية عشرة عندما تنطلق في 27 الحالي والتتويج باللقب السابع عشر الكبير في مسيرته.

وشهد ثمن النهائي لدى الرجال خروج لاعبين من الأبرز عالميا حاليا، هما دل بوترو وغوفان.

وسقط دل بوترو أمام الصربي دوسان لايوفيتش بنتيجة 3-6، 6-4 و7-6 (8-6)، بينما خسر غوفان أمام إدموند بنتيجة 3-6 و3-6.

ويلاقي لايوفيتش في الدور ربع النهائي الجنوب افريقي كيفن أندرسون المصنف سادسا، بينما يلعب إدموند مع الكندي دنيس شابوفالوف الذي فاز على مواطنه ميلوس راونيتش بنتيجة 6-4 و6-4.

وكان دل بوترو المصنف سادسا عالميا، قد أحرز هذا الموسم لقب دورة انديان ويلز الأميركية للماسترز، بفوزه في النهائي على المصنف ثانيا عالميا السويسري روجيه فيدرر.

وتخطى النمساوي دومينيك تييم الخامس الكرواتي بورنا تسوريتش 2-6، 7-6 (7-5) و6-4، ليبلغ الدور ربع النهائي.