السعودية توقع شهادة ميلاد معرض القصيم للكتاب


محفل ثقافي جديد

الرياض - دشنت السعودية معرض القصيم للكتاب في دورته الأولى مسجلة بذلك شهادة ميلاد الحدث الثقافي الأحدث بالمملكة الذي ينضم إلى معرضي الرياض وجدة للكتاب.

ويشارك في المعرض 200 عارض من بينهم جامعات ومؤسسات تعليمية وهيئات رسمية وجمعيات أهلية ومراكز بحثية ومكتبات ومتاحف ودور نشر إضافة إلى وكالة الأنباء السعودية.

وافتتح الأمير فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم المعرض الأربعاء في مركز الملك خالد الحضاري بمدينة بريدة والذي تنظمه جمعية الناشرين السعوديين والشركة الوطنية للتوزيع تحت إشراف وزارة التعليم.

وقال في الافتتاح "إنه لمن دواعي الفخر والاعتزاز أن تحتضن القصيم، واحة النخيل وملتقى الثقافات والحضارة ومنطقة العلم والعلماء، أول معرض للكتاب بالمنطقة، ليضاف بذلك محفل ثقافي جديد بمملكتنا الحبيبة إلى جانب معرضي الرياض وجدة للكتاب".

وأضاف أن "مثل هذه التظاهرة الثقافية ليست مجرد عرض للمؤلفات ودور الكتب بل لما هو جديد في عالم الثقافة، والتي تسهم في تشجيع القراءة والإطلاع على كل محتوى نافع".

وتابع قائلا "بلا شك سيكون لمثل هذه المعارض حاضرا ومستقبلا مسار آخر للكتاب الرقمي، لأن العصر الحالي هو عصر التقنيات الرقمية في كل المجالات، فقد صار بالإمكان قراءة محتويات الكتاب على جهاز الكمبيوتر أو الأجهزة الكفية، وإن لكلا النوعين من الكتب سواء الرقمي أو الورقي فائدته ودوره ومميزاته".

وتشهد المملكة السعودية طفرة في مجالي الثقافة والفنون وتشمل إقامة أكبر متحف إسلامي في العالم وإطلاق مجموعة كبيرة من المشروعات الثقافية والترفيهية من مكتبات ومتاحف وغيرها.

وقال الأمير فيصل بن مشعل "نطمح أن يكون معرض القصيم الأول للكتاب منعطفا مهما في ثقافة معارض الكتاب، وأن يكون مكانا جاذبا للمتعة والتسوق وخادما للثقافة والمثقفين".

وأضاف في مؤتمر صحفي عقد الأحد في ديوان إمارة المنطقة أن هناك أهمية لأن يكون لمثل هذه المعارض مسار يختلف عن معارض الكتاب السابقة، مشيرا إلى أنه يريد فتح المجال للكتاب الرقمي وتقنياته.

وقال "لا نريد أن نركز على الكتاب الورقي وحده، إنما سيكون هناك مسار آخر للكتاب الرقمي أو أي تقنية بهذا المجال".

وأضاف أن المعرض سيستضيف العديد من الكتاب والإعلاميين والمثقفين السعوديين "كونه يعكس رؤية المملكة 2030، والتي تسعى إلى تعزيز تنمية أبناء هذا الوطن ثقافيا وعلميا".

ويستمر معرض القصيم للكتاب حتى الثالث من مارس/آذار القادم.