نتائج ليون المخيبة مستمرة في الدوري الفرنسي

ليون يواصل نزيف النقاط

باريس - واصل ليون نتائجه المخيبة في الاونة الاخيرة في الدوري الفرنسي لكرة القدم وسقط الاحد في فخ التعادل مع مضيفه نيس 2-2 بعد ان تقدم عليه بهدفين نظيفين، ووسع مرسيليا الثالث الفارق بفوزه على بوردو 1-صفر، فيما حافظ نانت على المركز الخامس بتعادله مع نيس في ختام المرحلة السادسة والعشرين.

وظن ليون انه سيحقق فوزه الاول بعد ثلاث هزائم متتالية في الدوري عندما تقدم على ليل احد فرق الذيل بهدفين نظيفين عبر مهاجمه البوركينابي برتران تراوريه في الدقيقتين 21 و44، لكن ليل قلص الفارق اولا عن طريق نيكولاس بيبي (65) ثم عادل بواسطة لويس اراجو (81) لينتزع نقطة ثمنية في سعيه للهروب من شبح الهبوط.

وبات رصيد ليون 49 نقطة في المركز الرابع واتسع الفارق الى ست نقاط مع مرسيليا الثالث الذي شدد الخناق مجددا على موناكو الثاني واعاد الفارق بينهما الى نقطة واحد بعد ان حقق فوزا مهما على ضيفه بوردو.

وكان موناكو افتتح المرحلة الجمعة بفوز كاسح على ديجون برباعية نظيفة.

وسجل فلوريان توفان الهدف الوحيد لمرسيليا من ضربة رأس اثر كرة وصلته من ركلة ركنية نفذها ديميتري باييت (34)، والحق الخسارة الاولى ببوردو بعد ان استقرت نتائجه في الفترة الاخيرة وحقق خمسة انتصارات متتالية.

بدوره، انتزع نانت نقطة ايضا من مضيفه نيس رفعت رصيده الى 39 نقطة بفارق نقطة واحدة امام منافسه المباشر مونبلييه الذي تعادل بدوره مع غانغان امس السبت.

في المقابل، فشل نيس في الاقتراب من المراكز الاوروبية وبات رصيده 35 نقطة في المركز التاسع.

وبكر نيس في التسجيل بواسطة قائده البرازيلي دانتي في الدقيقة الخامسة وهو الاول له مع فريقه في الدوري المحلي، وكاد يضاعف النتيجة لكن كرة الحسن بليا ارتطمت باسفل القائم (22).

وارتكب لاعب نيس باتريك بيرنر خطأ داخل المنطقة ضد اندريه جيروتو فاحتسب الحكم ركلة جزاء ادرك منها الارجنتيني اميليانو سالا التعادل (27).

ثم سيطرت كتيبة مدرب نانت، الايطالي كلاوديو رانييري الذي قاد قبل موسمين ليستر سيتي الانكليزي الى لقب تاريخي، في الشوط الثاني من دون ان تتغير النتيجة.