جمعية مهرجان التين بكسرى التونسية تطلق سهرات مهرجانها

إلى غاية يوم 3 سبتمبر

في سهرة الجمعة 25 من أغسطس/آب الجاري شهدت كسرى المدينة الجميلة هناك في ربوع الشمال بسليانة افتتاح فعاليات مهرجانها الصيفي الذي ينتظم في الفترة من 25 أغسطس/آب الى 03 من سبتمبر/أيلول المقبل من خلال عدد من العروض الفنية.

الافتتاح لمهرجان التين لسنة 2017 بمسرحية "ملا عيلة" بساحة الفنون بكسرى حيث تتواصل السهرات التي تنوعت تلوينات عروضها وفعالياتها.

وفي إطار أكاديمية اللامركزية ومشروع كلنا كسرى نظمت جمعية كلنا تونس على هامش مهرجان التين بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية مقهى مواطني بكسرى تحت عنوان: "تحديات اللامركزية والإنتخابات البلدية القادمة" بحضور ممثلين عن الأحزاب السياسية والمجتمع المدني بكسرى.

المهرجان وفعالياته من تنظيم جمعية كلنا تونس وجمعية مهرجان التين بكسرى بالاشتراك مع بلدية الجهة وبدعم من المندوبية الجهوية لثقافة بسليانة.

ومسرحية "ملا عيلة" عمل مسرحي بمشاركة نعيمة الجاني وفيصل الحضيري وبسام الحمراوي وأميمة بن حفصية عن نص وإخراج للمسرحي الصادق حلواس.

فعاليات مهرجان التين فيها سهرات وعدد من العروض الفنية والموسيقية منها عروض الفنانين سفيان سفطة وهشام سلام ووردة الغضبان وعبدالرحمان الشيخاوي وهناك سهرة شبابية وعرض للأطفال لعمي رضوان.

وفي الدورة و مع العروض الفنية تم تنظيم ندوة فيها محاضرة بعنوان "هل نحن جاهزون لتنظيم انتخابات بلدية بتاريخ 17 ديسمبر 2017" من قبل جمعية كلنا تونس وبالتعاون مع مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية وذلك على هامش افتتاح المهرجان وبمقهى العين بكسرى وكان الافتتاح لمعزّ عطية رئيس جمعية "كلنا تونس" ثم مداخلة نقدية حول مشروع قانون مجلة الجماعات المحلية لشيماء بوهلال رئيسة جمعية بوصلة. وذلك الى جانب فقرات مهمة بهذه الدورة للمهرجان.

سهرات وفعاليات في احتفالية الفنون على ايقاع البهجة والفرح ضمن موسم التين بكسرى الرائقة .. المكان والمكانة.