التونسية جابر تعود ادراجها من بطولة فرنسا المفتوحة بعد تخطي عتبة تاريخية

انجاز مشرف

باريس - انتهى مشوار التونسية انس جابر في الدور الثالث من بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب، ثاني البطولات الأربع الكبرى، بخسارتها امام السويسرية تيميا باتشينسكي المصنفة في المركز الثلاثين 2-6 و2-6 الجمعة.

وكانت جابر البالغة من العمر 22 عاما والمصنفة 114 عالميا، اصبحت أول عربية تبلغ هذا الدور في بطولة كبرى بعد ان تغلبت الاربعاء على السلوفاكية دومينيكا تشيبولكوفا المصنفة سادسة 6-4 و6-3،

يذكر ان افضل نتيجة للاعبة عربية في "الغراند سلام" سابقا كانت لمواطنتها سليمة صفر التي بلغت الدور الثاني أكثر من مرة (مرتان في رولان غاروس، وثلاث مرات في ويمبلدون الانكليزية، ومرة في فلاشينغ ميدوز الأميركية).

وتلعب باتشينسكي في ثمن النهائي مع الاميركية فينوس وليامس المصنفة عاشرة التي تابعت نتائجها الجيدة في غياب شقيقتها الاصغر سيرينا وصيفة البطلة بسبب الحمل، وانتقلت الى الدور الرابع بفوزها على البلجيكية اليز ميرتنز 6-3 و6-1.

وهي المرة العاشرة التي تبلغ فيها فينوس ثمن النهائي في رولان غاروس دون ان تتوج فيها، علما بانها خاضت النهائي مرة واحدة وخسرت امام سيرينا بالذات عام 2002.

وعادت فينوس الفائزة بسبعة القاب في البطولات الكبرى (خمسة في ويمبلدون الانكليزية واثنان في فلاشينغ ميدوز الاميركية) الى افضل مستوياتها، وخاضت نهائي بطولة استراليا المفتوحة مطلع العام وسقطت امام شقيقتها ايضا.

ولم تخسر فينوس التي تحتفل بميلادها السابع والثلاثين بعد اسبوعين، اي مجموعة حتى الان في مشاركتها الحالية.