القُمرة السينمائي ينعش الحياة الثقافية في البصرة بسبعين فيلما

بمشاركة 12 دولة

البصرة (العراق) - احتضنت محافظة البصرة جنوبي العراق الأحد مهرجان القُمرة السينمائي الدولي الثاني، بمشاركة 70 فيلماً روائيًا، وقصيراً تمثل 12 دولة عربية وأجنبية.

وقال مدير المهرجان سرمد التميمي إن "المهرجان يتضمن مشاركة 70 فيلماً روائيًا قصيرًا وغير روائي، وأفلام وثائقية وأفلام للرسوم المتحركة".

وأشار إلى أن الأفلام تشمل "35 فيلما من داخل العراق و35 فيلمًا من خارجه تمثل 12 دولة؛ منها: بريطانيا، ورومانيا وإسبانيا ومصر وقطر والإمارات والجزائر والمغرب ولبنان وتونس وسوريا".

وأضاف التميمي أن "المهرجان يستمر 4 أيام وسيتم خلاله عرض الأفلام المشاركة، وستتولى 3 لجان تحكيم تضم مخرجين فنانين عرب قدمِوا من مخلتف الدول مهمة تحديد الافلام الفائزة خلال المهرجان".

وقال المخرج السينمائي فائز الكنعان ان طابع الافلام التي تم عرضها تأخذ منحى واحد، ربما تجمع اغلب الدول في الفكرة وهي الحرب والإرهاب والطفولة والمساواة وان هذه المواضيع اصبحت تشكل هاجساً لأغلب المخرجين الشباب.

وفي أبريل/نيسان من عام 2016، نُظّم مهرجان "القُمرة" السينمائي الدولي الأول بمحافظة البصرة.

وكانت العاصمة بغداد قد احتضنت سبتمبر/أيلول من العام 2016 مهرجاناً دولياً للسينما بمشاركة 20 بلداً عربياً وأجنبياً، هو الأول من نوعه منذ نحو 13 عاماً.

وتراجعت الحركة الثقافية في العراق نتيجة للأوضاع الأمنية، والسياسية، والاقتصادية المضطربة، التي تمر بها البلاد، ويُحاول العديد من الفنانين العراقيين النهوض بالواقع الثقافي مجددًا عبر تنظيم المهرجانات الدولية والمحلية.