'بينونة' تحفز موظفيها لطرح الأفكار حول كيفية المساهمة في عمل الخير

طرف فاعل ونشط في مسيرة الخير

أبوظبي ـ تزامناً مع إعلان الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، بأن يكون عام 2017 (عام الخير)، قامت قناة بينونة بإنتاج لوحة اقتراحات لإشراك جميع الموظفين في طرح الأفكار حول كيفية المساهمة في عمل الخير، بما يعكس النهج الذي تنبته دولة الإمارات منذ تأسيسها في العطاء الإنساني وتقديم الخير للجميع دون مقابل.

وفي هذا الإطار ذكر عيسى سيف المزروعي مدير عام قناة بينونة أنّ مساهمة القناة تأتي تنفيذاً لتوجيهات رئيس الدولة من خلال وضع إطار عمل شامل لتفعيل عام 2017 كعام للخير، وتحديد المستهدفات وصياغة المبادرات الاتحادية والمحلية وتوحيد جهود العمل التطوعي بكل أشكاله وترسيخ ثقافة المسؤولية المجتمعية.

وأوضح أنّ لوحة الاقتراحات التي أنتجتها قناة بينونة تنقسم إلى ثلاث فئات رئيسية هي المجتمع، البيئة، والانتماء، ويُصاحبها الشعار الرسمي لمبادرة عام الخير على شكل لغز. وبالإضافة لذلك فقد قمنا بتخصيص صندوق تبرعات، على أن تعود قيمة التبرعات لاحقاً إلى هيئة الهلال الأحمر الإماراتي والجمعيات الخيرية الأخرى.

وأكد المزروعي أننا نتطلع من خلال هذه المبادرة بأن يكون الجميع أفرادا ومؤسسات من القطاعين العام والخاص طرفا فاعلاً ونشطاً في مسيرة الخير بدار زايد، كما أنّ العطاء يقترن دائماً في أنبل صوره بخدمة الوطن والعمل دوما من أجل رفعته ونمائه وإعلاء كلمته والتضحية في سبيله.

وكشف أنّ قناة بينونة تدعم مبادرة "عام الخير" كذلك من خلال عدد من أهم برامجها التلفزيونية، حيث تمّ تخصيص برنامجي "خير الكلام"، و"قرأت لك" لتعزيز الوعي بهذه المبادرة الإنسانية الرائدة عالمياً، من خلال الاستعانة بعدد من الإصدارات ذات الصلة.

كما سوف يتم الترويج للمبادرة من خلال مقتطفات في حب الخير والعطاء الإنساني من أقوال الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وكذلك مقتطفات من أقوال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ورغم حداثة انطلاقتها في عام 2013 تحت شعار "تراها إماراتية"، إلا أنّ قناة بينونة الفضائية قد أثبتت خلال فترة وجيزة، مكانتها ودورها المميز من حيث المحتوى والمضمون في استدامة الهوية الوطنية والتراث الثقافي الإماراتي، من خلال العديد من البرامج الهادفة.

ويُعرّف الشيخ طالب الشحي، مدير لجنة الوعظ والإرشاد في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، المشاهدين من خلال برنامجه الحواري "خير الكلام" على أخلاقيات الدين السمح وانعكاسها على المجتمع. كما يخبرهم الكثير من قصص النهج النبوي الكريم وانعكاسها الطيب على المجتمع والأفراد، ويناقش العديد من القضايا والظواهر الحياتية، كما يجيب الشيخ عن أسئلة المشاهدين على الهواء مباشرةً.

أما في برنامج "قرأت لك" فتقوم المذيعة ريم ناصر العتيبة باستضافة ثلة من الكتاب والمترجمين والنقاد لمناقشة أعمال أدبية ذات تأثير على الساحة الأدبية العربية، في مناقشات وقراءات معمقة لأكثر الكتب رواجاً، فضلا ً عن الإصدارات والمصادر التراثية والحديثة التي تخدم في موضوعها الترويج لأهم المبادرات ومنها "عام الخير"، و"شهر القراءة".

يذكر أن "بينونة" قناة تلفزيونية محلية تروّج لكلّ ما ﻳختص بتفاصيل حياة المجتمع الإماراتي. وتنتج القناة باقة من أرقى البرامج التراثية، الثقافية، البيئية، السياحية، والاجتماعية الهادفة، التي تعكس إرث دولة الإمارات وهويّتها الراسخة، في مواسم برامجية غنية. وقد أنتجت القناة أكثر من 40 برنامجاً مُتخصّصاً منذ إطلاقها نهاية العام 2013.

وأكدت دراسة بحثية إعلامية أجرتها كبرى المؤسسات المعروفة في هذا المجال، أنّ 98% من المشاهدين يعتبرون قناة بينونة قناة محلية موجهة للجمهور الإماراتي، وبأنها تمثل الثقافة والتراث الإماراتي بأمانة ومصداقية. كما أنّ 95% من المشاهدين يصفون قناة بينونة بأنها قناة مُبدعة وتعليمية، فيما 99% من المشاهدين المستهدفين يعرفون القناة، و95% منهم يشاهددون أحد البرامج الخاصة للقناة على الأقل.