بوتين يغني للفضاء بنبرة سوفيتية

'14 دقيقة على الإطلاق'

موسكو - أظهر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين جانبا موسيقيا لم يظهره إلا نادرا حيث غنى الأربعاء مقطعا مقتضبا من أغنية خاصة بارتياد الفضاء تعود للحقبة السوفيتية بعنوان "فورتين مينيتس تو زا لونش" (14 دقيقة على الإطلاق) مع طلاب في جامعة موسكو الحكومية.

وكان بوتين يزور الجامعة في إطار يوم الطلاب في روسيا عندما بدأ طالب العزف على غيتار.

وغنى بوتين الذي كان ممسكا بمكبر للصوت مقطع "في المسارات المغبرة للكواكب البعيدة ستبقى آثار (رحلاتنا)" ليحظى بعاصفة من التصفيق بين الحضور.

وكتبت الأغنية في ستينات القرن الماضي وأصبحت مقترنة برحلة يوري غاغارين للفضاء عام 1961. كما غناها في الفضاء بعد ذلك بعام رواد فضاء روس ولا تزال ذات شعبية بين الشعب الروسي.

وهذه ليست المرة الأولى التي يغني فيها بوتين الحاصل على حزام أسود في الجودو ويشتهر بظهوره بمظهر الرجل القوي المفتول العضلات.

ففي 2010 عندما كان رئيسا للوزراء غنى "بلوبيري هيل" في حفل بمؤسسة خيرية للأطفال بعد عزف المقطوعة الافتتاحية على بيانو.