القادسية على اعتاب المربع الذهبي لكأس لي العهد

القادسية لمواصلة المشوار

الكويت - يسعى القادسية الى حسم تأهله الى نصف نهائي كأس ولي عهد الكويت لكرة القدم عندما يلتقي اليرموك الاثنين في المرحلة السادسة الاخيرة من منافسات المجموعة الاولى.

ويدرك القادسية الذي خدمته القرعة وأبعدته عن الكبار بأن الفرصة سانحة أمامه لحسم تأهله الى المربع الذهبي في حال الفوز على اليرموك.

ويدخل القادسية، الاكثر فوزا باللقب (8 ألقاب)، المباراة بمعنويات مرتفعة اثر فوزه على الصليبخات بثلاثية نظيفة في المرحلة السابقة عوض من خلالها الهزيمة المفاجئة أمام النصر بهدف في الدوري، علما انه يشغل المركز الاول برصيد 12 نقطة من 4 مباريات.

من جهته، حقق اليرموك نتائج مشجعة في البطولة كان اخرها فوزه على خيطان بهدف وحيد، الامر الذي أهله لاحتلال المركز الثاني بـ10 نقاط من 5 مباريات.

ويلعب في المباراتين الاخريين الصليبخات السادس (نقطتان من 4 مباريات) مع الجهراء الثالث (7 من 4)، والساحل الخامس (4 من 4) مع الفحيحيل السابع (صفر من 4).

يذكر ان خيطان الرابع (7 من 5) يستريح في هذه المرحلة.

ويبدو الوضع غامضا في المجموعة الثانية مع وجود خمسة فرق في دائرة المنافسة لانتزاع بطاقتي التأهل الى نصف النهائي.

ويعتبر الكويت صاحب الحظوظ الأكبر خصوصا انه يتصدر الترتيب برصيد 13 نقطة من 4 انتصارات وتعادل واحد في المرحلة السابقة أمام السالمية 1-1، وفوزه غدا على النصر الثامن الاخير (نقطة واحدة) سيضعه منطقيا في الدور نصف النهائي.

ويعيش العربي الثاني (12 نقطة) تصاعدا مطردا على مستوى النتائج وآخرها الفوز على برقان 3-1 وذلك منذ وصول المدرب الصربي ميودراغ ييزيتش، لكنه سيصطدم بالتضامن الرابع (9 نقاط) والقادم من فوز كبير على النصر 8-صفر.

السالمية حامل اللقب يسعى بدوره الى المضي قدما في البطولة وهو يشغل المركز الثالث (10 نقاط)، وسيكون مدعوا لمواجهة الشباب السابع قبل الاخير (3 نقاط) والذي ودع البطولة حسابيا.

وما يزال كاظمة الخامس (7 نقاط) يتمسك ببارقة امل في التأهل بعد فوزه الاخير على الشباب 7-2 لكنه سيكون مطالبا بالفوز على برقان السادس (3 نقاط) والذي بات حسابيا خارج معمعة الصراع على التأهل.