انتر ميلان يتوق للعودة إلى دوري الأبطال

بيولي لتغيير حظوظ فريقه

يعتقد المدرب الجديد ستيفانو بيولي أن الفرصة لا تزال سانحة أمام انتر ميلان المنتمي لدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لتغيير حظوظه والمنافسة على المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وتولى المدرب الايطالي البالغ عمره 51 عاما المسؤولية خلفا للهولندي فرانك دي بور الثلاثاء الماضي والفريق في المركز التاسع بجدول ترتيب الدوري بعدما خسر خمس مباريات من أصل 12 لقاء.

وقال بيولي في مؤتمر صحفي الخميس "الهدف هو العودة إلى دوري الأبطال ولدينا متسع من الوقت لنفعل ذلك".

وأضاف "ملاك النادي ورئيسه يستحقون ذلك. نعرف أن المهمة لن تكون سهلة وأننا سنحتاج للعمل الجاد كل يوم".

وفاز انترميلان باللقب ثلاث مرات اخرها بقيادة المدرب جوزيه مورينيو في 2010 ولكنه لم يتأهل لدوري الأبطال في اخر خمس سنوات.

ويحتاج انترميلان لإنهاء الموسم في أول مركزين بجدول الترتيب ليتأهل مباشرة إلى دوري الأبطال. وينافس صاحب المركز الثالث عبر خوض منافسات الدور التمهيدي.

واقترب انترميلان من الخروج من الدوري الأوروبي إذ يحتل المركز الأخير بالمجموعة 11 برصيد ثلاث نقاط من أربع مباريات.

وسيستهل بيولي مشواره مع الفريق بمواجهة ميلانو صاحب المركز الثالث في قمة محلية في 20 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.