الجنادرية يكرّم صفية بن زقر بلقب الشخصية الثقافية

بن زقر أقامت اول معرض لها في جدة عام 1968

الرياض - اختار المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) في السعودية الفنانة التشكيلية صفية بن زقر "الشخصية الثقافية" لدورته القادمة ومنحها وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الأولى.

وتنطلق الدورة الحادية والثلاثون لمهرجان الجنادرية مطلع فبراير/شباط 2017.

وقالت صحيفة الرياض اليومية السعودية الاثنين إن اختيار الفنانة السعودية جاء "تقديرا لدورها في توثيق وحفظ التراث السعودي."

وأضافت أنه ستقام ندوة عن حياتها وأعمالها الفنية ضمن برنامج النشاط الثقافي للمهرجان.

ولدت صفية بن زقر عام 1940 في حارة الشام بقلب مدينة جدة القديمة وانتقلت مع أهلها إلى العاصمة المصرية القاهرة في أواخر عام 1947.

أنهت التعليم المدرسي في مصر قبل أن تسافر إلى بريطانيا لتعلم الفنون والرسم ثم عادت إلى مدينة جدة في 1963 لتبدأ مشوارها الفني وأقامت أول معرض لها عام 1968 فكانت من مؤسسي الحركة التشكيلية في السعودية.

أقامت عدة معارض في جنيف وباريس ولندن وأسست في جدة "دارة صفية بن زقر" التي تضم متحفا لأعمالها الفنية ومرسمها الخاص وأحد أهم مراكز الحفاظ على التراث السعودي ودعم الباحثين والفنانين.

ألفت كتابا بعنوان "المملكة العربية السعودية.. نظرة فنانة إلى الماضي" صدر باللغتين الإنكليزية والفرنسية ثم أتبعته بكتاب "صفية بن زقر.. رحلة عقود ثلاثة مع التراث السعودي".

ويعد مهرجان الجنادرية الحدث الثقافي الأبرز سنويا في السعودية ويشمل سباقات للهجن وإقامة ندوات وورش عمل وأمسيات شعرية إضافة للنشاط المسرحي الذي يقام بالتعاون مع الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون.

وتحل مصر ضيف شرف الدورة القادمة للمهرجان الذي يشهده افتتاحه عادة العاهل السعودي.