اليمنيون يريدون هدنة دائمة لا وقفا مؤقتا لإطلاق النار

رغبة ملحة في سلام دائم

صنعاء - أعرب يمنيون في العاصمة صنعاء الثلاثاء عن أملهم في أن تكون الهُدنة في بلدهم دائمة لإنهاء الحرب وليس وقفا لإطلاق النار لمدة ثلاثة أيام.

وقال أحدهم "نأمل بهدنة دائمة ونأمل بانتهاء الحرب ونأمل بتوافق وطني وتغليب مصلحة الشعب ونأمل من الدول الداعمة للهدنة أن يكون لها ضغوطات كبيرة على اللاعبين في الداخل."

وقال آخر "هدنة عشان تنتهي الحرب ما هدنة ثلاثة أيام. هدنة لتنتهي الحرب ونخرج لبر الأمان."

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الاثنين، إن السعودية مستعدة لقبول وقف إطلاق النار إذا وافق الحوثيون، لكنه أعرب عن شكوكه في جهود السلام بعد انهيار محاولات سابقة لوقف إطلاق النار.

وقُتل نحو 10 آلاف شخص من بينهم 3800 مدني في النزاع اليمني وفقا لتقديرات الأمم المتحدة.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد الاثنين، إن وقف إطلاق النار سيبدأ في اليمن اعتبارا من مساء الأربعاء ولمدة 72 ساعة بعد إعلان جميع الفصائل المتناحرة في البلاد الالتزام بذلك.

وفي وقت سابق الاثنين قال وزير الخارجية اليمني عبدالملك المخلافي على حسابه بموقع تويتر، إن الرئيس عبدربه منصور هادي وافق على وقف القتال لمدة 72 ساعة مع إمكانية تمديده.

وتطالب حكومة هادي الموجودة في الخارج بوصول المساعدات الإنسانية إلى تعز المنقسمة التي يحاصرها المتمردون الحوثيون الذين استولوا على العاصمة اليمنية صنعاء في عام 2014. وتسيطر القوات الحكومية على معبر واحد فقط من أربعة معابر إلى المدينة.