فيسبوك تتوسع في العالم الافتراضي

تطمح أن تكون المنصة المعلوماتية الأولى في العالم

سان خوسيه (كاليفورنيا) - كشفت شبكة فيسبوك الاميركية العملاقة عن اجهزة واكسسوارات جديدة مرتبطة بشركتها "اوكولوس" المتخصصة في مجال الواقع الافتراضي، في مسعى متجدد لتسريع عملية تطوير تكنولوجيا ترى فيها المجموعة مستقبل المعلوماتية.

ومن بين الامور الجديدة الموعودة خلال الاشهر المقبلة للمستهلكين ثمة جهاز جديد مسمى "تاتش" وهو اكسسوار اساسي من شأنه السماح بالاستعانة بأياد افتراضية.

وسيتم طرح هذا المنتج حول العالم في 6 ديسمبر/كانون الأول المقبل مع سعر معلن يبلغ 199 دولارا، على ما قالت المجموعة خلال مؤتمر صحافي نظمته لمطوري برامج المعلوماتية في مدينة سان خوسيه في ولاية كاليفورنيا غرب الولايات المتحدة.

وعرض رئيس شركة "اوكولوس" برندان ايريبي ايضا جهاز كمبيوتر جديدا يتماشى مع سماعات "اوكولوس ريفت"، وسيبلغ ثمن هذا الجهاز المطور من شركة "سايبر باور" والذي يستخدم معالجا من طراز "ايه ام دي"، 499 دولارا وهو نصف المبلغ الذي تكلفه اكثرية اجهزة الكمبيوتر التي تتمتع بقوة موازية لادارة الانظمة المرتبطة بالواقع الافتراضي.

كذلك اعلن برندان ايريبي عن شراكات مع مصنعي اجهزة الكمبيوتر المحمولة "لينوفو" و"آسوس" بهدف الاستحصال على تراخيص لهذا النوع من الاجهزة لتجهيزات "اوكولوس".

وأكد أن "الواقع الافتراضي بات في المتناول اكثر من اي وقت مضى".

هذه الفكرة عينها لجعل ابتكارات الواقع الافتراضي اقل كلفة للمستهلكين، تم طرحها في وقت سابق هذا الاسبوع من جانب مجموعة غوغل الاميركية العملاقة في مجال الانترنت خلال تقديم خوذتها الجديدة "داي دريم فيو" المصنعة بجزء كبير منها من النسيج والمصممة لتتكيف مع الهواتف الذكية، وسيتم بيعها بثمن 79 دولارا في الولايات المتحدة.

وعلى سبيل المقارنة، تباع خوذات "اوكولوس ريفت" التي طرحت في الاسواق هذه السنة، في مقابل 599 دولارا يضاف اليها ثمن جهاز كمبيوتر يتمتع بقوة كافية تتيح استخدام هذه الاجهزة.

وجدد مؤسس شبكة فيسبوك مارك زاكربرغ التأكيد "اننا هنا لنجعل من الواقع الافتراضي المنصة المعلوماتية الكبرى المقبلة"، مضيفا "لدى فيسبوك، هذا امر نلتزم به حقيقة".

وأوضح زاكربرغ أن فيسبوك التي دفعت ما يقرب من ملياري دولار لشراء "اوكولوس" سنة 2014 استثمرت اكثر من 250 مليون دولار في تطوير المحتويات، كما وضعت ميزانية اضافية قدرها 250 مليون دولار.