فيلم 'بورغ/ماكنرو' يضيء على أسطورتي التنس

صداقة تطورت مع الزمن

واشنطن - يتناول فيلم جديد المنافسة الحامية بين لاعبي التنس السابقين السويدي بيورن بورغ والأميركي جون ماكنرو والصراعات الشهيرة بين أسطورتي التنس داخل وخارج الملعب.

ويروي فيلم"بورغ/ماكنرو" المنافسة بين لاعبي التنس في المباراة النهائية بدورة ويمبلدون عام 1980 والتي تُعتبر إحدى أفضل مباريات التنس على الإطلاق.

ويجسد الممثل السويدي سفيرير جودناسون دور بورغ والممثل الأميركي شيا لوبوف دور ماكنرو.

وكان أسلوبهما المختلف في لعب التنس بالإضافة إلى طباع كل منهما هو ما جعل المنافسة بينهما أكثر حدة في نظر الجمهور.

وكان بورغ الذي كان عمره حينئذ 24 عاما هادئا ورصينا في حين كان ماكنرو وعمره وقتئذ 21 عاما لاعب تنس مشاغبا عصبي المزاج ويدخل أحيانا في نوبات صياح مع الحكام.

وقال المخرج الدنمركي يانوس ميتز بدرسين في مؤتمر صحفي في السويد الثلاثاء "أعتقد أنها قصة عن شخصين كان يُنظر إليهما على أنهما متناقضان ولكن كان بينهما أمور مشتركة أكثر مما يعرف معظم الناس وصداقة تطورت من هذا اللقاء".

وأضاف"لقد أصبحا صديقين حميمين فيما بعد وأعتقد أن الأمر يتعلق بشكل أكبر بالتفاهم بينهما . لقد قاما بنفس الرحلة".

ويجري حاليا تصوير الفيلم في السويد ومن المقرر عرضه في خريف 2017. ويشارك في بطولته أيضا الممثل السويدي المخضرم ستيلان سكارسجارد بوصفه مدرب بورغ لينارت بيرجيلين.