تهم التهرب الضريبي تعود لملاحقة نيمار

'عدم الاختصاص' يبطل الحكم السابق

مدريد - قرر القضاء اعادة فتح قضية اتهام نجم برشلونة الاسباني والمنتخب البرازيلي لكرة القدم نيمار ووالده بالغش الضريبي المتعلق بصفقة انتقاله من سانتوس عام 2013، وذلك بعدما نجحت النيابة العامة في الاستئناف الذي تقدمت به.

وكانت المحكمة العليا في اسبانيا قررت في تموز/يوليو الماضي اسقاط تهمة الغش الضريبي عن نجم برشلونة ورأت ان الاخير لم يرتكب اي جرم.

كما اسقط القاضي خوسيه دي ماتا التهمة عن والد نيمار ووكيل اعماله نيمار دا سيلفا سانتوس ورئيس برشلونة السابق ساندرو روسيل ورئيس سانتوس السابق اوديليو رودريغيز وبرشلونة، وذلك بحسب الحكم المكتوب في اطار الدعوى التي رفعتها مجموعة الاستثمار البرازيلية "دي اي اس" التي كانت تملك 40 بالمئة من الحقوق الرياضية للاعب واعتبرت انها خدعت من خلال اخفاء القيمة الحقيقية للصفقة.

واشار القاضي تعليقا على الحكم الصادر في تموز/يوليو الى "عدم اختصاص" المحاكم الجنائية للبت في هذه القضية.