البريطانيون يرفضون الخروج من البيت الأوروبي

باقون في أوروبا

لندن – توقع زعيم حزب بريطاني مناهض لأوروبا مساء الخميس أن مواطنيه اختاروا البقاء في الاتحاد الأوروبي وذلك في وقت قفز فيه الجنيه الاسترليني وارتفع سعر النفط وصعدت بورصة وول ستريت وهبطت اسعار الذهب بدعم آخر استطلاع رأي بعد غلق مراكز الاقتراع في الاستفتاء البريطاني، يشير الى فوز معسكر البقاء بفارق طفيف عن مؤيدي الخروج.

وتوافد البريطانيون بكثافة منذ صباح الخميس على مكاتب الاقتراع للمشاركة في الاستفتاء التاريخي، في حين يحبس الاوروبيون انفاسهم بانتظار النتيجة التي ستكون لها تداعيات على مجمل القارة القديمة.

وقال زعيم حزب يوكيب المناهض لأوروبا والمهاجرين نايغل فاراج أنه يبدو أن معسكر "البقاء" قد فاز بفارق طفيف في الاستفتاء حول عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي.

وصرح فاراج لقناة "سكاي نيوز" إنه "يبدو أن معسكر البقاء" سيفوز.

وقفز الجنيه الاسترليني أكثر من 1 بالمئة أمام العملة الاميركية في التعاملات الاسيوية المبكرة يوم الجمعة.

وصعد الاسترليني إلى 1.5022 دولار وهو أعلى مستوى له منذ ديسمبر/كانون الاول ومرتفعا أكثر من 1 بالمئة عن مستوياته في اواخر التعاملات الاميركية في الجلسة السابقة عندما حقق مكاسب بلغت واحدا بالمئة.

وهبط اليورو إلى أدنى مستوى في شهر أمام الاسترليني مسجلا 76.01 بنس.

وأظهر آخر استطلاع للرأي الخميس مع إقفال مراكز التصويت في الاستفتاء التاريخي حول عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، فوزا بفارق طفيف لمعسكر "البقاء".

وبدأت عملية فرز الأصوات بعدما أغلقت مراكز الاقتراع أبوابها عند الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي (21.00 ت غ) على ان تعلن النتيجة النهائية في وقت مبكر من صباح الجمعة.

لكن استطلاعا أخيرا للرأي أجرته مؤسسة "يوغوف" الخميس أشار إلى أن 52 في المئة صوتوا لصالح بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي، في مقابل 48 في المئة يؤيدون الخروج.

وقال رئيس قسم الأبحاث السياسية والاجتماعية في مؤسسة "يوغوف" جو توايمان إن "النتائج متقاربة جدا، ومن المبكر القول إنها نهائية".

وأضاف "لكن هذه النتائج، إلى جانب التوجهات الأخيرة والسابقة التاريخية، تشير إلى أن انتصار معسكر البقاء هو الأكثر ترجيحا".

وتحدثت "يوغوف" مع 4772 شخصا كانت استطلعت آراءهم الأربعاء، لمعرفة كيف صوتوا فعليا الخميس.

وقال توايمان إن "الاستطلاع أوجد تقدما بسيطا لمعسكر البقاء، وبناء على هذه النتائج فإننا نتوقع استمرار عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي".

وارتفعت الأسهم الأميركية الخميس بقيادة البنوك حيث تراهن وول ستريت بقوة على أن البريطانيين سيختارون البقاء في الاتحاد الأوروبي.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي بواقع 230.24 نقطة أو 1.29 بالمئة ليغلق عند 18011.07 نقطة.

وصعد المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بواقع 27.87 نقطة أو ما يعادل 1.34 بالمئة إلى 2113.32 نقطة.

وزاد المؤشر ناسداك المجمع بواقع 76.72 نقطة أو ما يعادل 1.59 بالمئة إلى 4910.04 نقطة.

وارتفعت أسعار النفط إثنين في المئة في نهاية تعاملات متقلبة الخميس مع انحسار مخاوف المستثمرين بشأن آفاق الاقتصاد العالمي.

وحصلت أسعار الخام على دعم أيضا من تقرير لشركة جينسكيب لمعلومات السوق أظهر انخفاضا بنحو مليون برميل في مخزونات مركز تسليم عقود الخام الأميركي في كاشينج في أوكلاهوما خلال الأسبوع المنتهي في 21 من يونيو/حزيران وفق ما ذكره تجار اطلعوا على البيانات.

وظلت الأسواق العالمية بما في ذلك أسواق السلع الأولية في حالة تأهب قبل استفتاء بريطانيا. ومن المتوقع ظهور غالبية النتائج بين الساعة 01:00 والساعة 03:00 بتوقيت غرينتش.

هبط سعر الذهب لأدنى مستوى له في أسبوعين اليوم الخميس بعد أن أظهرت أحدث مجموعة من استطلاعات الرأي قبيل استفتاء اليوم على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي تقدم المعسكر المؤيد للبقاء في الاتحاد بفارق طفيف عن المعسكر المعارض.