كارم محمود: أمانة يا ليل حوش عني هواك

معلهش يا زهر

في كتابها "أمانة يا ليل"، تقدم د. ناهد عبدالحميد سيرة ذاتية وفنية للمطرب والملحن المصري الراحل كارم محمود.

والراحل كارم محمود احتل مكانة مرموقة في الحياة الموسيقية المصرية والعربية، وكان من الفنانين الذين شقوا طريقهم بنجاح وإصرار وصرامة، وحصلوا بفضل ذلك على تأشيرة النجاح.

ويعتبر الفنان المصري الراحل كارم محمود من أهم المطربين الذين تربعوا على عرش الغناء المصري، ولا يزال صدى صوته العذب يملأ مشاعر ووجدان الملايين من المواطنين العرب الذين تأثروا بأدائه في كافة ألوان الغناء التي قام بها.

يتضمن الكتاب تمهيدا وخمسة فصول وملحقا بصور للفنان الراحل خلال أدائه لعدد من الأعمال الفنية، ويتناول الفصل الأول سيرة كارم محمود، والفصل الثاني يدور حول إسهامات كارم محمود في المسرح الغنائي والأفلام السينمائية، والفصل الثالث يتناول ألحان كارم محمود لنفسه وللآخرين، كما يتناول الفصل الرابع التعليق النقدي على ألحان كارم محمود، ويدور الفصل الخامس حول كارم محمود المطرب والملحن.

تقول المؤلفة: إن كارم محمود نجح في أن يغني جميع أشكال الغناء، نظرا لأنه يتمتع بصوت متميز، مما أهله لأن يغني بشكل تتعدد معه “الأوكتافات” الموسيقية سواء من خلال صوته الرصين أو “القرار” طبقا للمصطلح الموسيقي، ومن خلال الصوت الرفيع أو “القرار” طبقا للاصطلاح الموسيقي.

• ألحان بدوية

وتشير المؤلفة إلى أن هذه الميزة في صوت كارم محمود جعلت الملحنين يقبلون على صوته في الألحان الصعبة والسهلة، ولذلك نجح كارم محمود في أن يغني الغناء الشعري الرصين والنثر والألحان البدوية والخليجية والليبية والدينية والثورية، كما نجح بفضل مزايا صوته في أن يغني الشعر القديم والدويتو والأوبريتات الغنائية والبرامج الإذاعية والموسيقية، حيث تميز كارم محمود في كل هذه الأشكال من الغناء بأدائه السلس الذي قدم من خلاله نقلة جديدة في أساليب الغناء العربي.

وتشير المؤلفة إلى أن كارم محمود تمكن من أن يحقق هذه النقلة على الرغم من انه ظهر في وقت ظهور أساطين وعمالقة الغناء العربي في ذلك الوقت مثل أم كلثوم ومحمد عبدالوهاب ومحمد فوزي، حيث استطاع كارم محمود أن يخترق كل صفوف هؤلاء الفنانين العمالقة ويحقق نجاحه ويثبت وجوده من خلال المنافسة الشريفة من أجل تقديم الفن الأفضل.

• موهبة متفردة

كما تعتبر المؤلفة أن كارم محمود هو حالة جمالية نادرة في الفن والطرب العربي الأصيل، حيث وهبه الله سبحانه وتعالى موهبة متفردة تمثلت في صوت جميل وشجي وعذب ذات مساحات عريضة واسعة، وجمع هذا الصوت بين الحدة والغلظة والرقة والنعومة في نفس الوقت.

كما استطاع كارم أن يجمع بين الموهبة والدراسة بصقلهما معا، ونجح في أن يؤدي جميع أشكال الغناء العربي بكفاءة واقتدار، وقدم أكثر من صورة ناجحة من صور الفن الغنائي والموسيقي من خلال المسرح الغنائي والصور الغنائية الإذاعية والصور الغنائية للسينما، كما خاض كارم محمود مضمار التلحين الغنائي، فهو فنان شامل نجح في أن يثبت نجاحه في كل التجارب الفنية الموسيقية سواء من خلال الغناء أو التلحين لمطربين آخرين.

وتشير المؤلفة إلى عدد من المطربين الذين لحن لهم كارم محمود عددا من أشهر الأغاني في تاريخ الموسيقى العربية، وهم المطربون: عادل مأمون، ومحمد قنديل، وعبدالعزيز محمود، ومحمد الطوخي، ونجاح سلام، وسعاد مكاوي، وشريفة فاضل.

وحرص كارم محمود أيضا على أن يستعين بعدد من الملحنين البارزين في عصره من أجل تنويع إنتاجه الفني، ومن هؤلاء الملحنين الذين لحنوا لكارم محمود: أحمد صدقي، محمود الشريف، عبدالعظيم عبدالحق، محمد الموجي، سيد مكاوي، بليغ حمدي، علي فراج، حلمي أمين، فؤاد حلمي، محمد سلطان، وغيرهم من المطربين المصريين الذين بزغ نجمهم خلال هذه الفترة.

• غناء وسينما

كما تشير المؤلفة إلى أن كارم استطاع أن يدخل السينما من خلال الغناء في مناسبات سعيدة تتخلل قصص الأفلام، وبعد ذلك بدأ نجمه في الصعود شيئا فشيئا حتى صار هو نفسه نجما وبطلا في الأفلام الغنائية، حيث تميز صوته بملامح وسمات تعكس شخصيته الهادئة التي تتميز بسمات إنسانية محببة لنفس المشاهدين المصريين والعرب.

حيث استطاع من خلال حضوره الواضح وصوته أن يثبت وجوده من خلال نحو 25 فيلما شارك فيهم مع عمالقة السينما في ذلك الوقت مثل: ليلى فوزي، وحسن فايق، وليلى مراد، ويوسف وهبي، وأحمد علام، ونجيب الريحاني، وعبدالفتاح القصري، وكاميليا، ومحمود إسماعيل، ويحيى شاهين، وهدى شمس، وعزيز عثمان، وسراج منير، وميمي شكيب، وتحية كاريوكا، وسميحة توفيق، وإسماعيل ياسين، وسليمان نجيب، وفريد شوقي وزينات صدقي.

ومن أشهر أغاني كارم محمود: أمانة عليك يا ليل طول، والنبي يا جميل حوش عني هواك، وعلى شط بحر الهوى، وسمرة يا سمرة، وعنابي، وحوش عني هواك، ويا حلو ناديلي، وداره قصاد داري، وأمجاد يا عرب، ويا فايتني فى حيرة يابو العيون السود، ويانا يالعزال.

ومن أشهر أفلامه: فيلم “ملكة الجمال”، و”شادية الوادي”، و”أبو حلموس″، و”فتنة”، و”نص الليل”، و“عيني بترف”، و”معلهش يا زهر”، و”جزيرة الأحلام”، و”خبر أبيض”، و”فايق ورايق”، و”حضرة المحترم”، و”لسانك حصانك”، و”تحيا الرجالة”، و”حلاق بغداد”، و”دستة مناديل”، و”نور عيوني”، و”تار بايت”.

يشار إلى أن كتاب ”أمانة يا ليل” للدكتورة ناهد عبدالحميد ، صدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة بالقاهرة ، ويقع في نحو190 صفحة من القطع الكبير.