فيسبوك تطوي صفحة 'نوتيفاي'

نهاية اسرع من المتوقع

واشنطن – اعلنت فيسبوك الجمعة وفاة تطبيقها للإخبار "نوتيفاي"، 7 اشهر بعد ولادته.

والتطبيق الذي لم يعمر طويلا والموجه لمستخدمي نظام اي أو إس على أجهزة آيفون وآيباد، كان يضطلع بإرسال تنبيهات للمُستخدمين حول أهم قصص اليوم اعتمادا على شبكة بأكثر من 70 شريك إعلامي، بما في ذلك سي إن إن وبلومبرغ وفوكس بالإضافة إلى وكالات مُتابعة الأرصاد الجوية.

وارسلت فيسبوك اشهارا لمستخدمي نوتيفاي"، لإعلامهم بالنبأ الحزين، والذي سيكون الاخير.

وقالت الشركة في بيان لها حول قرار الإغلاق بأنها تعلمت الكثير منذ إطلاقها للتطبيق عن كيفية جعل التنبيهات ذات الصلة تصل في الوقت المناسب، وأنه ساعد المُستخدمين في البقاء على إطلاع حول الأشياء التي تهمهم طول اليوم.

غير ان فبسبوك تنوي تخليد التقنية المُستخدمة ضمن التطبيق والتي تمكن من الحصول على اشعارات فورية بعد حصر مجال اهتمام بنوعية محددة من الأخبار.

وسيتم اعتماد النظام في منتجات أخرى مثل منصة ماسنجر، حيث تقوم بعض وكالات الأنباء باختبار إمكانية تقديم الأخبار عبر تطبيقات الدردشة الروبوتية.

وتحاول فيسبوك التقليل من التطبيقات التي تملكها والخدمات التي تقدمها وتجنب الاكثار من المتشابهة منها، لعلمها بنفور المستخدم من استخدام عدد كبير من التطبيقات للتواصل ومتابعة الأخبار.

وتملك عملاقة التواصل اداة تحمل اسم "سيغنال" تسمح للصحافيين باستخدام شبكته لمراقبة آخر المستجدات وأخبار الساعة، في محاولة لجذب وسائل الإعلام إليها بدلًا من موقع التدوين المصغر تويتر.