بيت العود العربي يخرّج طالبتين جديدتين

مركز لاكتشاف المواهب

أبوظبي - يقيم "بيت العود العربي" التابع لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة حفلاً موسيقياً بمناسبة تخريج طالبتين من عازفي آلة القانون وذلك في مقره في أبوظبي الخميس 2 يونيو/حزيران.

وستقدم الطالبتان هناء شكري أبوخريص وليلى عمار عبد الباقي خلال الحفل مقطوعات موسيقية منفردة، ويشكل هذا الأداء الحي فرصة مميزة لهما لاستعراض مواهبهما ومهاراتهما في العزف على آلة القانون، إلى جانب عزفهما مقطوعة مع الأستاذ بسام عبدالستار مدرس آلة القانون.

ويأتي هذا التخريج بعد انقضاء مهلة التدريب المطلوبة للطالبتين في بيت العود على يد أستاذهما المباشر بسام عبدالستار، وجهود مدرس النظريات والصولفيج الأستاذ سامر، وبعد حصولهما على مستوى جيد في تعلم كل ما هو جديد في علم القانون، إضافة إلى التكنيك الذي حصلتا عليه بفترة عامين كاملين تعمقتا خلالهما بسحر الشرق وموسيقاه.

وكعادتها وفرت الهيئة البيئة الخصبة لهؤلاء المبدعين من خلال بيت العود الذي أصبح مركزاً لاكتشاف المواهب والعمل على تطويرها من أجل أن تصبح هذه الهواية إبداعاً متقناً ويصبح المنتسب للدار فناناً في مجال تخصصه في فنون الموسيقى، ومن المتوقع للطالبتين مستقبل باهر نسبة إلى موهبتهما المميزة والفترة التدريبية التي خضعتا لها.

وقد نجح بيت العود خلال السنوات الماضية في تخريج العديد من الشباب الإماراتيين الموهوبين في العزف على هذه الآلة من مختلف الأعمار، وينظم بيت العود حفلات سنوية لطلابه من مختلف الفئات العمرية فضلاً عن استضافته عددا من أشهر العازفين العرب.

يذكر أن بيت العود هو أحد مشاريع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة وقد تم افتتاحه في شهر فبراير/شباط خلال عام 2008، وذلك بهدف تخريج جيل من العازفين القادرين على التعامل مع العود وقراءة مختلف المؤلفات الموسيقية وعزفها على هذه الآلة باحتراف.