لخويا يقلب الطاولة على السد وينتزع كأس الامير

لقاء مثير

الدوحة - احرز كأس امير قطر لكرة القدم للمرة الاولي في تاريخه بعد فوزه على السد بطل الموسم الماضي بركلات الترجيح 4-2 (الوقت الاصلي 2-2) في المباراة النهائية الجمعة.

وكان السد الاقرب الى اللقب بعد ان تقدم بهدفين نظيفين سجلهما خلال 5 دقائق الجزائري بغداد بونجاح (62) وعبد الكريم حسن (67)، لكن لخويا قلب الطاولة وادرك التعادل خلال 7 دقائق عبر المدافع الاسباني شيكو فلوريس (70) والكوري الجنوبي نام تاي هي (77).

وفرض لخويا على منافسه اللجوء الى ركلات الترجيح التي ابتسمت له.

وشهدت المباراة تنافسا مثيرا بين الفريقين، وعاني لخويا في الشوط الاول لغياب هدافيه التونسي يوسف المساكني ومحمد مونتاري، وتفوق السد تماما وكان الاقرب الى المرمي والاكثر فرصا لكنه لم يستغلها بالشكل الامثل ليدفع الثمن غاليا في النهاية.

وفي الشوط الثاني، نجح السد في تسجيل هدفين في 6 دقائق، واعطت التبديلات التي اجراها مدرب لخويا الجزائري جمال بلماضي ثمارها بادخال المهاجم على عفيف بدلا من لاعب الارتكاز احمد عبد المقصود.

ومالت الكفة لصالح لخويا وسجل هدفيبن ايضا، وكان الاقرب الى الفوز في الوقت الاصلي لولا براعة سعد الدوسري حارس السد الذي تصدي لاكثر من كرة خطيرة في الدقائق الاخيرة.