بوفون وزملاؤه نجوم صنعوا اللقب الايطالي

بوفون يحرز لقبه السابع مع يوفنتوس

روما - نجح يوفنتوس في الاحتفاظ بلقب بطل الدوري الايطالي لكرة القدم للعام الخامس على التوالي على الرغم من التجديد الكبير الذي شهدته صفوفه مطلع الموسم الحالي برحيل لاعبين بارزين من طينة اندريا بيرلو والارجنتيني كارلوس تيفيز والتشيلي ارتورو فيدال.

وضمت صفوف يوفنتوس العديد من المواهب في مختلف الخطوط بدءا من حارس المرمى العملاق والاسطوري جانلويجي بوفون وصولا الى الظاهرة الارجنتيني باولو ديبالا.

بوفون، الرمز

على الرغم من تقدمه في السن، لا يزال العملاق بوفون (38 عاما) في قمة مستواه ويدين له فريق "السيدة العجوز" بانجازه التاريخي هذا الموسم. سيد منطقة العمليات على غرار غرف الملابس، أكد بوفون جدارته كقائد من خلال تعامله مع اللاعبين بالحكمة والمرونة بالاضافة حماسه الكبير.

صلب مثل الرخام الذي تشتهر به مدينة مسقط رأسه كارارا، احرز بوفون هذا الموسم لقبه السابع مع يوفنتوس. كان له دور بارز في تحقيقه كونه حقق رقما قياسيا في تاريخ الدوري الايطالي في نظافة شباكه حيث لم يدخل مرماه اي هدف لمدة 973 دقيقة بين الهدف الذي سجله في مرماه مهاجم سمبودريا انطونيو كاسانو في 10 كانون الثاني/يناير في المرحلة التاسعة عشرة الى ركلة الجزاء التي سجلها اندريا بيلوتي في المباراة امام تورينو في 20 آذار/مارس الماضي في المرحلة الثلاثين.

بارزاغلي، الحمض النووي

قضية القرن. جلبه يوفنتوس من فولفسبورغ الالماني عام 2011 ووقتها كان عمره 30 عاما في صفقة قدرت بـ... 300 الف يورو فقط. وقتها قال بوفون: "انه الافضل في ايطاليا بأسرها".

بعد 5 اعوام، يبدو بارزاغلي اقوى أكثر من أي وقت مضى، وبوفون لم يغير رأيه، واقترح مؤخرا "استنساخا فوريا" لزميله.

بارزاغلي مدافع متألق وقوي ولكنه نظيف، ونادرا ما يغامر بتجاوز منتصف الملعب وأسلوب لعبه يجعل منه مدافعا ايطاليا قحا.

مع ليوناردو بونوتشي وحده في خط دفاع باربعة لاعبين او مع جورجو كييليني او دانييلي روغاني عندما يلعب يوفنتوس بخمسة مدافعين، كان مستوى بارزاغلي ثابتا طوال الموسم.

خضيرة، الخبير

تأثر خط وسط يوفنتوس كثيرا بعد رحيل بيرلو وفيدال. ولكن (الفرنسي بول) بوغبا و(كلاوديو) ماركيزيو و(الالماني سامي) خضيرة رفعوا التحدي وكانوا عند الموعد وشكلوا ثلاثيا من الطراز العالمي.

لم يخسر الثلاثة اي مباراة لعبوها معا، والالماني على الرغم من الاصابات التي عانى منها، كان عنصرا قويا ومهما جدا في صفوف البيانكونيري. سجل 5 اهداف وصنع 4 في 24 مباراة.

واستفاد يوفنتوس كثيرا من خبرة خضيرة في الملاعب الاوروبية خاصة المواسم الخمسة التي لعبها مع ريال مدريد الاسباني وقدرته على اللعب في مستويات عالية.

عزز خضيرة سجله: بطل العالم، بطل مسابقة دوري ابطال اوروبا، بطل اسبانيا، بطل المانيا، وها هو الان توج بطلا لايطاليا.

ديبالا، الجوهرة

كنيته تدل على كل شىء. ديبالا تعني الجوهرة. مباشرة بعد انضمامه الى صفوف يوفنتوس قادما من باليرمو، اي الى عالم آخر من حيث الضغط والاستعراض، فرض الارجنتيني الواعد نفسه في صفوف السيدة العجوز.

سجل ديبالا 20 هدفا مع 7 تمريرات حاسمة في 43 مباراة في مختلف المسابقات حتى الان، وفرض نفسه المهاجم الاكثر فعالية في خط هجوم يوفنتوس، كما ان انسجامه مع الكرواتي ماريو ماندزوكيتش كان فعالا ايضا.

الكرواتي يعمل، ويبذل المجهودات ويقوم بـ"العمل القذر"، في حين ان ديبالا يتفنن ويتألق، ويضيف الخيال إلى براغماتية فريق السيدة العجوز. في سنة واحدة، أنسى الجماهير مواطنه كارلوس تيفيز وهذا إنجاز.