انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي غير مطروح حاليا

مخاوف من تقديم تنازلات للأتراك

برلين/اسطنبول - اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل أن مسالة انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي "ليست مطروحة بعد" رغم المحادثات الجارية لحلحلة المفاوضات العالقة حول هذا الملف في اطار اتفاق حول ازمة الهجرة.

وصرحت ميركل امام النواب الالمان الذين اعرب عدد كبير منهم عن القلق من تقديم تنازلات كبيرة لأنقرة ان هذه المفاوضات اذا انطلقت مجددا ستكون "مفتوحة" وعليه فإن "انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي ليس مطروحا" الآن.

وقالت ان على الاتحاد الاوروبي ان يبقى حازما بشأن حرية الصحافة وحقوق الاكراد في تركيا في حين تجري مفاوضات حول اتفاق مع انقرة بشأن الهجرة.

وأكدت أنه من "من البديهي ان نشدد امام تركيا على قناعاتنا بشأن حماية حرية الصحافة او معاملة الاكراد على سبيل المثال".

وأكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك من جهته في مذكرة للزعماء الأوروبيين أن الاتفاق المنتظر مع تركيا لوقف تدفق اللاجئين على الجزر اليونانية سيكون "مؤقتا وإجراء استثنائيا."

وتوضح المذكرة مبادئ الاتفاق الذي يأمل توسك التوصل إليه أثناء رئاسته لقمة زعماء الاتحاد الأوروبي الخميس والذي يعقبه اجتماع بين القادة الأوروبيين ورئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو في بروكسل يوم الجمعة.

وتؤكد المذكرة على الحاجة إلى إعادة طالبي اللجوء الذين يصلون إلى اليونان إلى تركيا على أن يتم ذلك فقط بعد مراجعة طلباتهم وفق قانون الاتحاد الأوروبي وأن توفر لهم تركيا الحماية.

وتعهدت المفوضية الاوروبية الاربعاء بعدم تنفيذ اي "ابعاد جماعي" لطالبي لجوء الى تركيا بموجب الاتفاق الذي يأمل الجانبان توقيعه خلال قمة في بروكسل بهدف الحد من تدفق اللاجئين.

وصرح نائب رئيس المفوضية فرانس تيمرمانس في مؤتمر صحافي عشية القمة "لن يكون هناك ابعاد جماعي".

من جهتها دعت تركيا الاتحاد الاوروبي الى عدم السماح لقبرص بإفساد اتفاق الهجرة المرتقب وذلك بعد تعهد نيقوسيا بعرقلة جهود تسريع محادثات انضمام أنقرة للاتحاد.

وقالت قبرص الثلاثاء إنها تعارض تسريع محادثات انضمام تركيا للتكتل كجزء من اتفاق تعهدت أنقرة من خلاله بوقف تدفق المهاجرين على أوروبا. والنزاع قائم بين قبرص وتركيا منذ الغزو التركي لشمال الجزيرة في عام 1974.

وقال فولكان بوزقر وزير شؤون الاتحاد الأوروبي بالحكومة التركية على الهواء مباشرة مع قناة إن.تي.في "عندما نتخذ خطوة نحو التوصل لحل وعندما نتوصل لاتفاق يشمل مجموعة من النقاط لا ينبغي السماح بتدمير البنيان بأكمله بسبب نزوة واحدة من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي."