'فاطمة' يفوز بالاوسكار الفرنسية

الجزائرية ثريا زروال في دور فاطمة

باريس - فاز فيلم "فاطمة"، الذي تدور أحداثه حول مهاجرة مغربية تحاول تربية ابنتيها المراهقتين في فرنسا بجائزة سيزار لأفضل فيلم.

وشهدت جوائز سيزار، أكبر جائزة سينمائية في فرنسا، تنوعا عرقيا كبيرا هذا العام، في الوقت الذي ثار فيه الجدل حول أن المرشحين لجميع الفئات الرئيسية في التمثيل في جوائز الأوسكار من البيض.

وفاز "فاطمة" أيضا بجائزة افضل ممثلة واعدة، وحصلت عليها زيتا أنرو (26 عاما).

وكانت أكاديمية الفنون وتقنيات السينما في فرنسا قد رشّحت فيلم "فاطمة" لأربع جوائز، منها أفضل فيلم وجائزة أحسن ممثلة لثريا زروال عن دورها الرئيسي في فيلم "فاطمة" للمخرج فيليب فوكون، الذي يتناول موضوع المهاجرين وقضية الاندماج في المجتمع الفرنسي، من خلال شخصية فاطمة، المرأة الجزائرية التي انتقلت إلى فرنسا بعد زواجها، ولكن تنفصل عنه وتواصل حياتها في فرنسا مع ابنتيها، غير أن فاطمة تواجه صعوبات في التواصل مع ابنتيها، خصوصا وأنها لا تجيد الفرنسية في مقابل عن حديث الأبناء باللغة العربية، وهو ما يطرح مشكلة قوية للاندماج في المجتمع الفرنسي.

ويشار إلى أن مخرج فيلم "فاطمة" فيليب فوكون، قد وجد صعوبة كبيرة في العثور على ممثلة تستطيع تجسيد الدور، لكنه تعرّف على الجزائرية ثريا صدفة، فلم تكن زروال بطلة في أي من الأفلام سابقا، بل مجرد امرأة التقاها المخرج في فرنسا ليعرض عليها مشاركته بطولة الفيلم.

ويذكر أن زروال ربة منزل وأم لثلاثة أطفال هاجرت من الجزائر الى فرنسا منذ ١٤عاماً، وكانت حين وصولها لا تتكلم الفرنسية التي لا تزال تجهلها الى اليوم، ولهذا اختارها المخرج فيليب فوكون لتلعب دور فاطمة في فيلمه.

وتنافست سيدة المنزل الآتية من منطقة جيفور القريبة من مدينة ليون الفرنسية، مع اسمين من كبار نجوم التمثيل، كاترين دونوف وإيزابيل هوبير على أشهر جائزة سينمائية فرنسية.

وحصل فيلم "موستانغ" المرشح لجائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي على عدد من الجوائز من بينها جائزة أفضل عمل أول.

ويدور "موستانغ"، وهو من إخراج المخرجة الفرنسية التركية دنيز غمزة إرغوفين، عن خمس شقيقات في منطقة ريفية في تركيا تجبرن على زيجات لا ترغبنها بعد أن شوهدن يمرحن بصحبة شباب على الشاطئ.

وفازت كاترين فرو بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "مارغريت"، الذي تدور أحداثه عن سيدة ثرية محبة للموسيقى والغناء، وترغب في أن تكون مغنية أوبرا دون أن تدرك أنها لا تتمع بقدرات صوتية تسمح لها بالغناء.

وفاز فنسان لاندون بجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم "قانون السوق" الذي يلعب فيه دور عامل يعاني من البطالة، وكان لاندون فاز بجائزة أفضل ممثل في مهرجان كان 2015 عن دوره في نفس الفيلم.

وفاز فيلم "بردمان"، وهو من إخراج المكسيكي أليخاندرو غونثاليث إنياريتو، بجائزة سيزار لأفضل فيلم أجنبي.

.