المرض يرجح كفة باوتيستا على سوك في نهائي اوكلاند

الى موعد مع السلوفاكي كليزان في استراليا المفتوحة

اوكلاند - عانى الاميركي جاك سوك نزلة برد فاحرز الاسباني روبرتو باوتيستا اغوت المصنف ثامنا لقب دورة اوكلاند النيوزيلندية الدولية لكرة المضرب البالغة قيمة جوائزها 520 الف دولار.

وتقدم باوتيستا، المصنف 25 عالميا، 6-1 و1-صفر في المجموعة الثانية، لكن سوك رفع الراية البيضاء بعد 28 دقيقة فقط على انطلاق المواجهة بسبب مرضه.

واراد سوك (23 عاما) مواصلة اللقاء وبرغم المساعدة الطبية لم ينجح في اكمالها.

من جهته، ختم باوتيستا اسبوع جميلا فاز خلاله على حامل اللقب التشيكي ييري فيسلي في الدورالثاني والاميركي جون ايسنر حامل لقب 2014 في ربع النهائي، كما تخطى بصعوبة في نصف النهائي الفرنسي جو ويلفريد تسونغا المصنف ثانيا.

وقال سوك المرهق من مواجة الاسباني دافيد فيرر المصنف اول في نصف النهائي: "اعتذر لاني فشلت في اكمال اللقاء، لكني حاولت ذلك".

وكان فيسيلي توج بلقب العام الماضي بفوزه على الفرنسي ادريان مانارينو.

وسيبدأ باوتيستا المصنف 25 عالميا مشواره في المشاركة الخامسة ببطولة أستراليا المفتوحة الاثنين أو الثلاثاء المقبلين أمام السلوفاكي مارتن كليزان الذي انسحب الأسبوع الماضي من بطولة سيدني بسبب معاناته من إصابة بالكتف.

وسيأمل سوك، الذي كان يتطلع لإحراز لقبه الثاني في مشواره، أن يخوض مباراته الافتتاحية في ملبورن أمام لاعب صاعد من التصفيات لثلاثاء المقبل حتى يحصل على الوقت الكافي للتعافي من الفيروس.