مصر تمدد مهمتها القتالية مع التحالف العربي لعام آخر

دعم متواصل للشرعية

القاهرة - قالت الرئاسة المصرية الخميس، إن مجلس الدفاع الوطني وافق على تمديد المشاركة في التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن لمدة عام إضافي أو إلى حين انتهاء المهمة القتالية.

واجتمع المجلس الخميس برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي وشارك فيه لأول مرة علي عبدالعال رئيس البرلمان الجديد الذي عقدت أولى جلساته في وقت سابق هذا الأسبوع.

وقالت الرئاسة في بيان، إن المجلس "وافق على تمديد مشاركة العناصر اللازمة من القوات المسلحة المصرية في مهمة قتالية خارج الحدود للدفاع عن الأمن القومي المصري والعربي في منطقة الخليج العربي والبحر الأحمر وباب المندب وذلك لمدة عام إضافي أو لحين انتهاء مهمتها القتالية أيهما أقرب."

ويخوض تحالف تقوده السعودية وحلفاؤها السنة قتالا ضد جماعة الحوثي الشيعية المدعومة من ايران والتي انقلبت على الحكم بقوة السلاح وتسيطر على العاصمة اليمنية صنعاء ومحافظات أخرى.

وكان مجلس الدفاع الوطني وافق في 26 مارس/آذار 2015 على المشاركة في التحالف وأصدر تفويضا مدته 40 يوما فقط. ومدد التفويض لثلاثة أشهر في مايو/أيار من نفس العام قبل أن يمدد لمرة ثانية في أغسطس/آب لمدة ستة أشهر.