بريطاني يروّض المحيط الهادئ بمجدافين للعبور نحو التاريخ

15 ساعة يوميا!

سيدني – انتهت الاحد رحلة المغامر البريطاني جون بيدان التي انطلقت من أميركا الشمالية وصولا إلى البر الأسترالي، ليصبح اول من يعبر المحيط الهادي تجديفا دون توقف.

وقطع بيدان البالغ من العمر 53 عاما، منفردا وبدون توقف 7400 ميل بحري عبر أكبر مسطح مائي على وجه الأرض بعد ان غادر سان فرانسيسكو في الأول من حزيران/يونيو في قاربه "سوكس" البالغ طوله ستة أمتار، ورسا القارب في كيرنز الأحد، حيث بلغ متوسط تجديف بيدان 15 ساعة يوميا طوال 209 أيام.

وحال سوء الأحوال الجوية دون وصول جون إلى مدينة كيرنز شمال شرقي أستراليا منذ شهر، وفق ما ذكرت صحيفة التلغراف البريطانية الاثنين، وقال إن الرحلة كانت أصعب كثيرا مما كان يعتقد.

وقال بيدان لهيئة الإذاعة الوطنية الاسترالية "إنه أمر لا يصدق حقا أن أكون أول شخص يتمكن من تحقيق انجاز بهذا الحجم، أنا لم أستوعب الأمر بعد".

والجداف البريطاني تمكن في 2011 من عبور المحيط الأطلسي قاطعا مسافة 2600 ميل بحري ي 53 يوما، لكنه اعتبر مهمته الاخيرة اكثر تعقيدا.

وأضاف "عندما انطلقت من سان فرانسيسكو، لم أكن أدرك مدى صعوبة هذا الأمر.. ولم أكن أعتقد أن لدي القدرة على المضي قدما واستكمال الرحلة"'.

ولا تعتبر محاولة جون بيدان الاولى من نوعها، اذ تعتبر محاولة البريطاني بيتر بيرد في عام 1983 الاقرب للنجاح لكن تم انقاذه بالقرب من الحاجز المرجاني قبل 33 ميلا فقط من البر الرئيسي من قبل البحرية الاسترالية بعد 294 يوما في عرض البحر.

واعاد بيرد الكرة عدة مرات دون ان تكلل مساعيه بالنجاح، قبل ان يفقد في المحيط الهادي في العام 1996.

وسبق وأن اجتاز آخرون المحيط الهندي في رحلة تجديف منفردة وسجل السويدي آندرس سفيدلاند أول عبور للمحيط وكان ذلك عام 1971.