البث الموسيقي الالكتروني يهديكم أغاني 'البيتلز'

هدية عيد الميلاد

واشنطن - قال موقع ري/كود الالكتروني المتخصص في مجال التكنولوجيا إن أغاني فريق "البيتلز" الشهير ستطرح عبر خدمات البث الموسيقي على الإنترنت بدءا من الخميس عشية عيد الميلاد.

ونقل الموقع عن مصادر مطلعة إن الخدمات الموسيقية سوبتيفاي وأبل ميوزيك وغوغل بلاي وأمازون برايم ميوزيك ستكون من بين عدة خدمات أخرى كثيرة تبث أغاني الفريق.

وقال الموقع إن شركة باندورا ميديا تبث أغاني الفريق على خدمتها الاذاعية على الإنترنت لكن مع فرض قيود مختلفة.

وجاء تقرير ري/كود بعد تقرير مأخوذ عن بيلبورد قبل اسبوع جاء فيه ان أغاني "البيتلز" ستطرح عبر البث الرقمي عشية عيد الميلاد لكن دون تحديد خدمة بعينها.

وقال ري/كود إنه بعكس فنانين آخرين مثل أديل وكولدبلاي وتيلور سويفت الذين قرروا عدم طرح بعض أغانيهم عبر النسخ المجانية من خدمات البث الموسيقي الرقمي فان أغاني "البيتلز" ستتاح مجانا للمستخدمين.

وتبرز البريطانية اديل بين النجوم الذين يصدرون البومات مع اقتراب نهاية السنة الحالية من امثال ريهانا وغاستن بيبر ووان دايركشن وكولد بلاي ما يحمل املا الى اوساط الاسطوانات التي تعاني في مواجهة البث الموسيقي التدفقي.

فبعد اغنيتها "هيلو" ذات الطابع الحزين التي لاقت نجاحا كبيرا، اصدرت اديل في 20 نوفمبر/تشرين الثاني البومها الاول بعد انقطاع دام خمس سنوات تقريبا.

والالبوم بعنوان "25" ويلقى نجاحا كبيرا اذ ان هذه الاغنية المنفردة الواردة فيه "هيلو" حطمت الرقم القياسي لافضل انطلاقة في الولايات المتحدة منذ اغنية "كاندل إن ذي ويند" لالتون جون في العام 1997.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز إن ألبوم "25" للمغنية البريطانية أديل الذي طال انتظاره لن يتوفر عبر خدمات البث الموسيقي الالكترونية البارزة مثل سبوتيفاي وأبل ميوزيك.

وكانت الشركة الاميركية العملاقة ابل قامت بإجراء تعديل على خدمتها الموسيقية الجديدة بتقنية البث التدفقي وقررت تغيير نظامها والدفع للفنانين "حتى خلال فترة التجربة المجانية" للمشتركين.

وكانت شركة أبل أطلقت منتج "أبل ميوزيك" وهي خدمة جديدة للموسيقى تكلفتها الشهرية 10 دولارات.

وقال دانيل ايفيس المحلل في شركة اف.بي.ار ماركتس "علامة أبل التجارية تتحدث عن نفسها وسيكون لها تأثير الزلزال على صناعة الموسيقى".