بينيتيز يخشى الاقالة المفاجئة

بينيتيز للمحافظة على منصبه

مدريد - يمكن ان تكون مواجهة ريال مدريد مع ضيفه وجاره رايو فايكانو الاحد في المرحلة السادسة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم، الاخيرة لمدرب الاول رافايل بينيتز المهدد بالاقالة.

فبعد خسارة الفريق الملكي 3 مباريات في اخر 5 مواجهات في الليغا، اصبح رأس بينيتيز على المقصلة، برغم منحه الضوء الاخضر من رئيس النادي فلورنتينو بيريز لمتابعة مشواره اثر الخسارة الفادحة على ارضه قبل اربع جولات امام غريمه برشلونة 4-صفر.

وبات الفريق الابيض على بعد 5 نقاط من كل من برشلونة وجاره الاخر اتلتيكو مدريد، كما ان اي خسارة جديدة قد تسقطه اكثر في ظل مطاردة سلتا فيغو وفياريال اللذين يبتعدان عنه بنقطتين وثلاث نقاط على التوالي.

وبرغم الفترة الرمادية التي يعيشها فريق البرتغالي كريستيانو رونالدو ورفاقه، الا ان مفاجأة من رايو فايكانو الثامن عشر في الترتيب تبدو صعبة خصوصا وان ريال فاز عليه 14 مرة متتالية في السنوات الـ15 الاخيرة.

ويمكن لريال اصابة عصفورين بحجر واحد بحال فوزه على فايكانو، لانه سيقلص الفارق ايضا الى نقطتين مع برشلونة حامل اللقب والمتصدر قبل توقف الدوري لعشرة ايام في فترة عيد الميلاد، نظرا لتأجيل مباراة الاخير مع مضيفه سبورتينغ خيخون الى شباط/فبارير المقبل لمشاركته في كأس العالم للاندية في اليابان، حيث بلغ المباراة النهائي ويلاقي ريفربلايت الارجنتيني بعد غد الاحد.

ويعود الى تشكيلة بينيتيز قلب الدفاع الفرنسي رافايل فاران والظهير داني كارباخال لابلالهما من الاصابة، في ظل الحديث عن خلاف بينه وبين لاعب الوسط الالماني طوني كروس المبعد عن الخسارة الاخيرة امام فياريال (1-صفر). وغاب الالماني الدولي ايضا عن تمارين الخميس لاصابته بنزلة برد.

في المقابل، يبدو فايكانو في وضع سيء لخسارته 3 مرات متتالية في الدوري، لكنه عوض جزئيا في الكأس بتأهله الى دور الـ16 برغم خسارته ايابا امام خيتافي 3-1 الاربعاء.

لكن مستوى فريق المدرب باكو خيميز لا يبشر بنتيجة ايجابية على ملعب سانتياغو برنابيو وهو قال: "اتمنى استبدال ازمة ريال مدريد بازمتنا. اذا لعبنا على غرار مواجهة ملقة الاخيرة او امام خيتافي، لا يمكننا حتى مواجهة فريق من الدرجة الثانية".

وتابع: "اذا لعبنا مثل مواجهات فياريال، اسبانيول، لاس بالماس او فالنسيا، عندها يمكننا منافسة ريال مدريد".

وعلى غرار ريال مدريد، يأمل جاره اتلتيكو مدريد قطع مسافة ابعد من برشلونة، عندما يحل على ملقة الاحد.

وستكون الفرصة متاحة لرجال المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني باعتلاء الصدارة لاول مرة منذ احرازه اللقب قبل 18 شهرا، حتى بحال تحقيق نقطة التعادل اذ يتساوي بعدد النقاط مع برشلونة.

وفاز "روخي بلانكوس" في اخر تسع مباريات على التوالي في مختلف المسابقات، فحجز مكانه في دور الـ16 من دوري ابطال اوروبا وكأس الملك وينافس على صدارة الليغا.

واراح سيميوني هدفاه الفرنسي انطوان غريزمان وقلب دفاعه الاوروغوياني دييغو غودين خلال الفوز على ريوس المتواضع في الكأس الخميس، ويتوقع ان يشاركا الى جانب المهاجم الكولومبي جاكسون مارتينيز العائد بعد غياب لستة اسابيع بسبب الاصابة.

وبعد تحقيق فوزه الاول مع فالنسيا في مسابقة الكاس، يقود المدرب الانكليزي الجديد غاري نيفيل ثامن الترتيب في مواجهة ضيفه خيتافي السبت.

وقال نيفيل بعد فوز فالنسيا الاول في اربع مباريات: "لا شيء يعيد الثقة مثل تحقيق الانتصارات. اللاعبون شبان لكن يرغبون بالتعلم، الاستماع ومناقشة الافكار ما كنت راضيا عنه هذا الاسبوع".

وفي اول دربي لهما منذ 20 شهرا، يلتقي ثنائي الاندلس ريال بيتيس الحادي عشر وضيفه اشبيلية السابع السبت.

ولم يخسر اشبيلية في اخر 6 مباريات بعد بداية صعبة، ويمكنه الاقتراب بفارق 3 نقاط عن رباعي الصدارة بحال فوزه.

وينوي سلتا فيغو الذي حقق بداية رائعة قبل تراجعه الى المركز الرابع، الابقاء على موقعه عندما يحل على غرناطة السابع عشر، برغم غياب هدافه نوليتو بسبب الاصابة.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت اسبانيول برشلونة مع لاس بالماس، ديبورتيفو لاكورونيا مع ايبار، والاحد ريال سوسييداد مع فياريال، اتلتيك بلباو مع ليفانتي.