'بيت العود العربي' في أبوظبي يستضيف عازف القانون بسام عبدالستار

في حفل موسيقي بأبوظبي

أبوظبي ـ يختتم "بيت العود العربي"، المعهد المتخصص لتعليم العزف على آلتي العود والقانون في أبوظبي، سلسلة حفلاته الناجحة لهذا العام باستضافة عازف القانون الشهير بسام عبدالستار مع مجموعة "ألوان" ضمن حفل موسيقي مفتوح أمام عامة الجمهور في منارة مساء السبت 12 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

يندرج الحفل، الذي يقام تحت عنوان "حوار بين الحضارات"، ضمن إطار البرنامج الموسيقي لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة 2015/ 2016؛ ويشارك فيه 7 موسيقيين مبدعين هم: إبراهيم فتحي، وأحمد طه، ومحمود سرور، ومحمد مهدي، وحسني مجاهد، وخالد بو حجازي، وأسامة إسماعيل، وذلك تحت إشراف الأستاذ المخضرم بسام عبدالستار.

كما وينطوي برنامج الحفل على حوار موسيقي متعدد الثقافات يشمل عدداً من أشهر المقطوعات الموسيقية العربية والأوروبية. كما تتضمن الأمسية مجموعة شاملة من مؤلفـات آلة القانون لتكشف عن دور الموسيقى، ولاسيما عندما يتم عزفها على واحدة من أعرق الآلات الوترية بمنطقة الشرق الأوسط، في الاحتفاء بالإرث الموسيقي الغني فضلاً عن دورها كلغة عالمية مؤثرة.

ويشتمل البرنامج الموسيقي لـ "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة" أيضاً على "موسم موسيقى أبوظبي الكلاسيكية" الذي تتواصل فعالياته لغاية شهر مايو/آيار 2016.