نزوى عاصمة الثقافة الاسلامية وملهمة الشعراء

نزوى .. لأجلك نشدوا

في بادرة شبابية أدبية وتحت عنوان "نزوى ملهمة الشعراء" استقبلت ولاية نزوى العمانية (عاصمة الثقافة الاسلامية) أكثر من عشرين شاعرا عمانيا وعربيا شاركوا في رحلة ثقافية الى نزوى عاصمة الثقافية الاسلامية 2015 بدعوة من نادي نزوى، ليقضوا يوما كاملا في التجوال بين معالمها الأثرية كقلعة نزوى وحصنها وأسواقها التراثية وحارة العقر وجامع الشواذنة التريخي وجامع السلطان قابوي الاكبر وتخللت ذلك كلمات قدمها احمد العبري وعبدالرزاق الربيعي والشيخ ناصر بن منصور الفارسي ورئيس نادي نزوى عبدالله العبري وقصائد شعرية ألقاها عدد من الشعراء من بينهم جمال الصقري وعبدالحميد الجامعي وجمال الرواحي الى جانب حوارات ورقصات شعبية وفقرات أخرى.

هدفت الزيارة التي جاءت بمبادرة من الشعراء ونسق برنامجها نادي نزوى إلى اقتراب الشعراء من معالم نزوى التاريخية والتعرف على إسهاماتها الحضارية التي أهلتها لتكون في مصاف العواصم الاسلامية. وكذلك الاطلاع على النهضة الحديثة التي تعيشها الولاية.

وشمل البرنامج أيضاً لقاء الشعراء مع عدد من الشخصيات العلمية والفكرية بولاية نزوى.

ويذكر ان نادي نزوى بصدد إقامة ملتقى "نزوى .. لأجلك نشدوا" الذي يضم فعاليات شعرية وإنشادية، وذلك في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، إلى جانب العديد من الفعاليات الأخرى.