دوامة الايقافات في فيفا تبتلع رئيس الاتحاد التايلاندي

ووراوي ماكودي يلتحق بالثنائي بلاتيني وبلاتر

زوريخ (سويسرا) - اعلنت لجنة الاخلاق في الدولي الدولي لكرة القدم الاثنين ايقاف رئيس الاتحاد التايلاندي ووراوي ماكودي عن ممارسة اي نشاط كروي محلي او دولي لمدة 90 يوما.

وفي الوقت الذي تتوسع فيه دائرة الايقاف، اعلن امين عام فيفا السابق السويسري ميشال زين روفينن بانه "يفكر" بالترشح لانتخابات الاتحاد الدولي لكرة القدم المقبلة.

واوضحت غرفة الحكم في لجنة الاخلاق التي يرأسها الالماني هانس-يواكيم ايكرت ان ماكودي، قد خرق قانون الاخلاق.

وشغل ماكودي قبل ايقافه عضوية اللجنة التنفيذية للفيفا لمدة 18 يوما قبل ان يخسر مقعده اواخر نيسان/ابريل الماضي في انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد الاسيوي التي اقيمت في البحرين.

ويواجه ماكودي مزاعم عن ارتكاب مخالفات كثيرة، وكان ادين في تموز/يوليو الماضي من قبل محكمة تايلاندية بعملية تزوير لاعادة انتخابه رئيسا للاتحاد التايلاندي لكرة القدم.

ويأتي ايقاف ماكودي في اطار مسلسل الفضائح التي تهز الفيفا منذ اواخر ايار/مايو الماضي وادت الى ايقاف 7 مسؤولين حاليين وسابقين وتوجيه التهم الى 14 آخرين بالرشوة وتبييض الاموال، ومن ثم اضطرار رئيس الفيفا السويسري جوزيف بلاتر الى تقديم استقالته بعد أربعة ايام فقط على اعادة انتخابه لولاية خامسة على التوالي قبل ان يتم ايقافه بدوره الخميس الماضي من قبل لجنة الاخلاق لمدة 90 يوما.

واوقفت لجنة الاخلاق الاسبوع الماضي الفرنسي ميشال بلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي وابرز المرشحين لخلافة بلاتر في الانتخابات المقررة في 26 شباط/فبراير المقبل، ما لم تقرر اللجنة التنفيذية تأجيلها في اجتماعها الطارئ في 20 من الشهر الجاري برئاسة الكاميروني عيسى حياتو نائب رئيس الفيفا الذي تولى الرئاسة بالوكالة.

ويبدو ان امتداد حملة الايقافات لتشمل بلاتيني، المرشح الابرز لخلافة بلاتر شجع مرشحين جدد على خوض التجربة.

وقال امين عام فيفا السابق الاثنين "افكر بسيناريوهات عديدة منها الترشح لانتخابات الاتحاد الدولي وهل ما اذا كان ذلك ممكنا".

ويدرس المحامي السويسري هذه الاحتمالية وقال في هذا الصدد "بعد ان تلقيت طلبات عدة في هذا الخصوص من اشخاص مختلفين يقولون لي باني الوحيد حتى اليوم الذي توقع حصول احداث هذه السنة وسلط الضوء على اخطاء داخل الفيفا".

واضاف "بحسب هؤلاء، فانا الشخص المثالي للقيام بالاصلاحات اللازمة كوني كنت الامين العام للفيفا سابقا"، مشيرا في الوقت ذاته الى ان احتمال التقدم بترشحه "لا يمثل اولوية بالنسبة الي".

يذكر ان المهلة القصوى لتقديم الترشيحات للمنصب الرئاسي ينتهي في 26 تشرين الاول/اكتوبر الا في حال تأجيل الانتخابات في الاجتماع غير العادي للجنة التنفيذية للفيفا المقرر في 20 الحالي.

وعمل روفينن في الفيفا على مدى 16 عاما وشغل منصب الامين العام من 1998 الى 2002.