انكلترا ترسخ قدمها في نهائيات الكأس القاري بفوز تاسع

اصحاب الارض يتجاوزون عقبة الغيابات

لندن - حقق المنتخب الانكليزي لكرة القدم الذي ضمن تأهله الى نهائيات كأس اوروبا المقررة الصيف المقبل في فرنسا، فوزه التاسع على التوالي عندما تغلب على ضيفه الاستوني 2-صفر الجمعة على ملعب ويمبلي في لندن في الجولة التاسعة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الخامسة من التصفيات.

وسجل ثيو والكوت (45) ورحيم سترلينغ (85) الهدفين.

وخاضت انكلترا مباراتها الجمعة في غياب اكثر من لاعب اساسي بسبب الاصابة في مقدمتهم هدافها التاريخي نجم مانشستر يونايتد واين روني الذي حظي بتكريم على ملعب ويمبلي حيث سلمه نجم فريق "الشياطين الحمر" السابق وصاحب الرقم القياسي السابق في عدد الاهداف الدولية بوبي تشارلتون الحذاء الذهبي الدولي.

وكان روني حطم الرقم القياسي في عدد الاهداف الدولية وهو 49 هدفا والذي كان صامدا منذ ايار/مايو عام 1970، في المباراة الاخيرة ضد سويسرا في الجولة الثامنة رافعا رصيده الى 50 هدفا في 107 مباريات.

وكان المنتخب الانكليزي الافضل منذ بداية المباراة لكنه انتظر حتى الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول لترجمة افضليته الى هدف عبر جناح ارسنال والكوت اثر تلقيه كرة من لاعب وسط ايفرتون روس باركلي داخل المنطقة فكسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس ميهكل اكسالو وتابعها بيمناه من مسافة قريبة على يساره.

وهو الهدف الثامن لوالكوت مع المنتخب الانكليزي والثاني له فقط على ملعب ويمبلي بعد الاول في مرمى اسكتلندا عام 2013.

وعزز نجم ليفربول السابق ومانشستر سيتي الجديد رحيم سترلنيغ تقدم الانكليز بهدف ثان في الدقيقة 85 من مسافة قريبة اثر تمريرة من جيمي فاردي.

وهو الفوز التاسع على التوالي للانكليز، فرفعوا رصيدهم الى 27 نقطة في الصدارة، فيما فقدت استونيا امال المنافسة على بطاقة الملحق بعدما تجمد رصيدها عند 10 نقاط في المركز الرابع.

ولحقت سويسرا بانكلترا الى النهائيات بفوزها الكبير على ضيفتها من سان مارينو 7-صفر في سانت غال.

واكتفت سويسرا بهدف واحد في الشوط الاول قبل ان تدك شباك ضيوفها بنصف دزينة من الاهداف في الشوط الثاني نصفها من ركلات جزاء.

وسجل ميكايل لانغ (17) وغوكهان اينلر (55 من ركلة جزاء) وادمير محمدي (65) ويوهان دجورو (72 من ركلة جزاء) وبايتيم كاسامي (7) وبريل امبولو (80 من ركلة جزاء) وارين ديرديوك (89) الاهداف.

وعززت سويسرا موقعها في المركز الثاني برصيد 18 نقطة ولحقت بانكلترا الى النهائيات مستغلة تعثر سلوفينيا امام ضيفتها ليتوانيا 1-1.

وهي المرة الرابعة التي تبلغ فيها سويسرا النهائيات بعد اعوام 1996 و2004 و2008 عنما استضافت البطولة مشاركة مع جارتها النمسا.

وباتت سويسرا تاسع منتخب يضمن تأهله الى النهائيات بعد ايسلندا وتشيكيا (المجموعة الاولى) واسبانيا (الثالثة) وانكلترا (الخامسة) وايرلندا الشمالية (السادسة) والنمسا (السابعة) والبرتغال (التاسعة) الى جانب فرنسا المضيفة.

في المقابل، منيت سان مارينو بخسارتها الثامنة وبقيت في المركز الاخير برصيد نقطة واحدة.

وكانت سلوفينيا في طريقها الى تأجيل امر البطاقة الثانية ف يالمجموعة الى الجولة العاشرة الاخيرة الاثنين المقبل عندما تقدمت بهدف لفالتر بيرسا (45+1)، بيد ان ليتوانيا حصلت على ركلة جزاء في الدقيقة 79 وادركت منها التعادل بواسطة ارفيداس نوفيكوفاس.

وتبخرت امال سلوفينيا في التأهل المباشر وبقيت حظوظها مقتصرة على بطاقة الملحق حيث تحتاج الى نقطة واحدة عندما تحل ضيفة على سان مارينو الاثنين المقبل في الجولة العاشرة الاخيرة.

ورفعت سلوفينيا رصيدها الى 13 نقطة بفارق 3 نقاط امام استونيا التي لا تزال حظوظها قائمة في المنافسة على بطاقة الملحق الى جانب ليتوانيا.

وفي الجولة الاخيرة، تلتقي استونيا مع ضيفتها سويسرا، وليتوانيا مع ضيفتها انكلترا.

ويتأهل الى نهائيات البطولة الاوروبية اول وثاني كل من المجموعات التسع اضافة الى صاحب افضل مركز ثالث، فيما تخوض المنتخبات الاخرى التي حلت ثالثة في مجموعاتها ملحقة لنيل البطاقات الاربع الاخيرة.