ساعات ذكية شبيهة بالتقليدية تكتسح 'آي أف إيه'

للتميز عن 'آبل ووتش'

برلين - فتح معرض "آي أف إيه" وهو الملتقى الأوروبي الكبير لصناعة الإلكترونيات أبوابه للجمهور الجمعة في برلين، مع إكسسوارات وابتكارات موصولة أكثر تنوعا.

وتستمر فعاليات المعرض المشهور والعريق حتى التاسع من أيلول/سبتمبر:

وتقترب الساعات الذكية من تلك التقليدية بتصاميمها المختلفة.

ولعل الساعات الذكية هي من الصيحات الأكثر رواجا هذا العام في المعرض، لكنها باتت أصغر حجما ودائرية الشكل، فقد اعتمدت "سامسونغ" و"موتورولا" و"هواوي" اشكال دائرية لأحدث ساعاتها الموصولة بالهواتف الذكية، في مسعى إلى التميز عن ساعة "آبل ووتش".

وذكر جينس هايتهشكر مدير المعرض أن "السوق تنمو ببطء، لكن الحال كانت أيضا كذلك مع الأجهزة المحمولة، فكم من شخص قال في التسعينيات إنه ليس بحاجة إلى جهاز محمول في حياته؟".

وتقدم "لينوفو" في المعرض لمحبي التقاط الصور الذاتية بواسطة هاتف ذكي (سيلفي) جهاز "فايب أس 1" المزود بكاميرا أمامية مزدوجة تحسن صور السيلفي.

أما عند "هواوي"، فيسمح قارئ البصمة الرقمية في الجهة الخلفية من "مايت أس" بالتقاط صورة ذاتية مع وميض ضوئي (فلاش) في الجهة الأمامية.

وباتت الصور تزداد أهمية في الهواتف الذكية الجديدة.

ولا بد الآن من "تحسين نوعيتها لتوازي تلك التي تقدمها الكاميرات الجيدة"، بحسب جان راوول دو غيلي مدير فرع "سوني" في فرنسا.

ويزدان المعرض بالأجهزة الخاصة بالمنزل الذكي الذي يمكن التحكم به واسطة تطبيقات في الهواتف الذكية.

وقد أعدت "سامسونغ" تصاميم مبسطة من منزل يمكن التحكم به بالكامل لأداء المهام في وقتها، فإذا رجع الولد مثلا من المدرسة قبل عودة الأم، فإنه يمكن فتح الباب عن بعد. كما أن آلة الغسيل تشغل عن بعد من المكتب عند "سيمنز".

وقد صممت مجموعة "كوتشينياله" الإيطالية لوحة طهي تلبي التوجيهات التي ترسل إليها عبر الهاتف المحمول، وتكيف طريقة طهي اللحم بحسب التعليمات.

وتعرض مجموعة "باروت" الفرنسية جهاز استشعار للعناية بالنباتات، يرسل رسائل نصية عندما يحين الوقت لريها.

وتنتشر الأبعاد الثلاثية على صعيد أوسع بعد أجهزة التلفاز، وباتت تقنية الأبعاد الثلاثية تعتمد أيضا في هندسة الصوت ليغوص المشاهد بالكامل في أجواء الإنتاجات التي يشاهدها.

ولا تزال آلات الطباعة الثلاثية الأبعاد تستقطب الأنظار، خصوصا مع نموذج يطبع أطعمة بالأبعاد الثلاثية.

ويتوجه معرض "آي أف إيه" هذه السنة إلى محبي ألعاب الفيديو الذين تجذبهم الرزم المتكاملة التي لا تشوبها شائبة.

وتعرض مجموعة "لينوفو" كمبيوترا محمولا جديدا مخصصا لممارسي هذا النوع من الألعاب، في حين تقدم التايوانية "ايسر" نموذجين جديدين من سلسلة "بريدتر" وجهازا لوحيا عالي الأداء.

وتنتشر خوذات الواقع المعزز، مع نماذج جديدة من تصميم الألماني "تسايز" والياباني "سوني" والتايواني "أتش تي سي".

وتتعدد اكسسوارات موصولة معروضة في هذا الملتقى، من قبيل لوحة مفاتيح رفيعة جدا ذاتية الانطواء من تصميم "أل جي" وجهاز تصوير مصغر تحت اسم "سناب" من "بولارويد" يطبع الصور على الفور، لكن من دون حبر مع ورق مصنوع من بلوريات تتغير ألوانها عند تسخينها.