بطولة فلاشينغ ميدوز للتنس: ديوكوفيتش يطيح باندرياس سيبي

'كان بامكاني تقديم الافضل'

واشنطن - اسقط الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول عالميا الايطالي اندرياس سيبي الخامس والعشرين 6-3 و7-5 و7-5 وبلغ ثمن نهائي بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، اخر البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب والمقامة على ملاعب فلاشينغ ميدوز والبالغة جوائزها 3ر42 مليون دولار الجمعة.

ويلتقي ديوكوفيتش (28 عاما) في الدور المقبل الاسباني روبرتو باوتيستا الثالث والعشرون والفائز على البلجيكي دافيد غوفان الرابع عشر 2-6 و5-7 و6-3 و3-1 ثم بالانسحاب.

وبرغم تحقيقه فوزه الحادي عشر من اصل 11 مواجهة على سيبي وبثلاث مجموعات نظيفة، الا ان ديوكو لم يكن مرتاحا امام سيبي الذي قاتل حتى النهاية.

وقال الصربي بعد فوزه: "لم ارغب بخوض مجموعة رابعة، فالمباراة كانت قابلة للتغير في الاتجاهين".

وتابع: "انا راض عن الفوز، لكن كان بامكاني تقديم الافضل. كما لا يجب التقليل من قيمة خصمي، فهو معتاد على خوض مباريات كبيرة على هذه الارضية. كانت الظروف صعبة، حر ورطوبة، لكن هذا ليس عذرا لانها تنطبق على اللاعبين".

يذكر ان ديوكوفيتش بطل 2011 والباحث عن لقبه الكبير الثالث هذا الموسم والعاشر في مسيرته، كان قاب قوسين او ادنى من الابقاء على حلم الرباعية الكبرى هذا الموسم بعد ان توج في بطولة استراليا المفتوحة لكنه سقط في نهائي رولان غاروس امام السويسري ستانيسلاس فافرينكا قبل ان يتوج بعدها بلقب ويمبلدون للعام الثاني على التوالي.

كما سيطر الصربي على معظم القاب دورات الماسترز للالف نقطة بفوزه في انديان ويلز وميامي الاميركيتين وروما ومونتي كارلو، لكنه خسر في نهائي آخر دورتين في مونتريال الكندية امام البريطاني اندي موراي وسينسيناتي امام السويسري روجيه فيدرر.

ولن تحصل مواجهة في ربع النهائي بين ديوكوفيتش والاسباني رافايل نادال الثامن بعد سقوط الاخير امام الايطالي فابيو فونييني الثاني والثلاثين 3-6 و4-6 و6-4 و6-3 و6-4.

وتوج نادال، المصنف اول عالميا سابقا والذي لم ينجح في تخطي ربع نهائي البطولات الكبرى في 2015، بلقب البطولة في مشاركته الاخيرة عام 2013 (احرز اللقب ايضا عام 2010 وغاب العام الماضي بسبب الاصابة)، لكن امال احراز لقبه الخامس عشر في بطولات الغراند سلام تجمدت عند عتبة فونييني.

ولم يخسر نادال (29 عاما) في فلاشينغ ميدوز في هذه المرحلة المبكرة منذ نسخة 2005 امام الاميركي جيمس بلايك، كما هذه اول مرة في 152 مباراة يخسر فيها في البطولات الكبرى بعدما يكون متقدما بمجموعتين نظيفتين.

وقال نادال: "لقد لعب بشكل رائع. لا يمكن القول اني خسرت، بل هو فاز. لست سعيدا لكني اتقبل بانه كان افضل. لم العب بشكل سيء فقد قاتلت حتى النقطة الاخيرة، ولم يكن ذلك كافيا".

اما فونييني فعبر عن فرحته: "لا يمكنني وصف مدى سعادتي. كانت مباراة قاسية جدا، خصوصا عندما تتأخر بمجموعتين امام رافا".

وكان فونييني فاز على نادال في ريو دي جانيرو وبرشلونة الترابيتين لكن ابن مايوركا توج امامه في نهائي دورة هامبورغ في تموز/يوليو الماضي.

وهذا اول فوز في 18 محاولة لفونييني امام لاعبين من العشرة الاوائل على الاراضي الصلبة، كما اصبح اول ايطالي يبلغ ثمن نهائي فلاشينغ ميدوز منذ دافيدي سانغوينيتي عام 2005.

ويلتقي فونييني مع الاسباني فيليسيانو لوبيز الثامن عشر والفائز على الكندي ميلوس راونيتش العاشر 6-2 و7-6 (7-4) و6-3.

وبلغ الكرواتي مارين سيليتش المصنف تاسعا وحامل اللقب الدور ثمن النهائي وذلك بفوزه الصعب على الكازخستاني ميخائيل كوكوشكين 6-7 (5-7) و7-6 (7-1) و6-3 و6-7 (3-7) و6-1.

وتجنب سيليتش الذي توج العام الماضي بلقبه الاول في البطولات الكبرى بفوزه في النهائي على الياباني كي نيشيكوري، في ان يكون اول بطل يودع من هذه المرحلة المبكرة من البطولة منذ عام 1999 حين خرج الاميركي اندري اغاسي على يد الفرنسي ارنو كليمان.

وقد اظهر سيليتش الذي غاب عن بطولة استراليا المفتوحة في بداية الموسم وخرج من الدور الرابع في فلاشينغ ميدوز ووصل الى ربع نهائي ملبورن، روحا قتالية بعد خسارته المجموعة الاولى اذ انقذ نقطتين كان بامكان منافسه ان يحسم بهما المجموعة الثانية في الشوط الثاني عشر ثم انتفض مجددا بعد خسارته المجموعة الرابعة بشوط فاصل ليواصل مشواره حيث سيلتقي في ثمن النهائي الفرنسي جيريمي شاردي السابع والعشرين الذي اقصى الاسباني دافيد فيرر السابع -6 (8-6) و4-6 و6-3 و6-1.

وتأهل الفرنسي بنوا بير المصنف 41 عالميا بفوزه على الاسباني تومي روبريدو المصنف 26 عالميا 7-6 (7-3) و6-1 و6-1، ليلتقي مواطنه جو-ويلفريد تسونغا التاسع عشر الفائز على الاوكراني سيرغي ستاخوفسكي 6-3 و7-5 و6-2. وهذه اول مرة يتخطى بير (26 عاما) الدور الثالث في احدى البطولات الكبرى، والحق ثالث خسارة بروبريدو في ثلاثة اشهر.