المقاومة اليمنية تفك قبضة الحوثيين على مناطق إستراتيجية بعدن

تأمين المطار من خطر الجماعة الشيعية

عدن (اليمن) ـ تتقدم المقاومة الشعبية اليمنية في عدن في اليمن لفرض سيطرتها على المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين فيا لمدينة الجنوبية وإلحاق الهزائم بهم بعد أن فقدوا القدرة على مجاراة نسق القتال في ظل نجاح ضربات التحالف العربي في تدمير قدراتهم العسكرية ومراهنتهم الكاملة على الدعم الإيراني المتراجع بوقع الصعوبات الاقتصادية لطهران.

وقال سكان ومقاتلون إن قتالا عنيفا اندلع في جنوب اليمن قرب مطار مدينة عدن الجمعة عندما هاجمت جماعة سنية المسلحين الحوثيين في مسعى لطردهم من المنطقة.

وأفادت مصادر صحفية يمنية الجمعة أن المقاومة الشعبية تقدمت نحو المناطق الواقعة تحت سيطرة المسلحين الحوثيين والجيش الموالي للرئيس السابق علي عبدالله صالح في محافظة عدن جنوبي اليمن.

وقالت المصادر إن المقاومة الشعبية المدعومة من قبل التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية قامت بتطهير منطقة دار سعد بشكل كامل من الحوثيين، وتقدمت نحو جزيرة العمال بمنطقة خورمكسر.

وأشارت إلى ان المقاومة تحاول في الوقت الراهن التقدم نحو بقية المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين في خور مكسر، مؤكدة بأنها قامت بتأمين مداخل المطار.

وقال مصدر في الجماعة الجنوبية إن التحالف الذي تقوده السعودية شن أربع ضربات جوية أيضا على قاعدة عسكرية قرب المطار.

وقال مراقبون إن التقدم الميداني للمقاومة الشعبية في عدن يبين أن ضربات التحالف العربي كانت ناجعة ودمرت القدرات العسكرية للحوثيين الذين يتلقون الهزيمة تلو الأخرى في المدن اليمنية.

وأكد هؤلاء أن مراهنة جماعة أنصار الله على ايران لدعمها عسكريا تبدو غير فاعلة مع الضغوط الاقتصادية والسياسة المفروضة على طهران واتهامها بتأجيج الصراعات في المنطقة الى جانب عدم قدرتها حاليه على دعم حلفائها في أكثر من جبهة في سوريا واليمن والعراق عقب تأثير العقوبات على نسقها الاقتصادي.

وبدأ التحالف في تنفيذ الضربات الجوية باليمن في 26 مارس/آذار بهدف إعادة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إلى السلطة. وفر هادي في مارس آذار بعد أن سيطر الحوثيون المدعومون من إيران على العاصمة صنعاء في سبتمبر أيلول ثم توغلوا في وسط وجنوب البلاد.

وعدن هي المركز التجاري لليمن ومطارها مغلق منذ نشوب القتال لكن ميناء المدينة يسمح بدخول المساعدات الإنسانية الضرورية بشدة للبلاد من وقت لآخر.

ويتركز الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح المتحالف معهم في مناطق خور مكسر وكريتر والمعلا في عدن.

وقال المصدر في الجماعة إن أربعة مقاتلين جنوبيين قتلوا في الاشتباكات بخور مكسر إلى جانب 15 مسلحا من الحوثيين حتى الآن.

وقال سكان في محافظة صعدة إن التحالف العربي نفذ غارات جوية مكثفة الجمعة في المحافظة الواقعة في شمال غرب اليمن وعلى الحدود مع السعودية. وذكر سكان أن الضربات استهدفت أيضا موقعا لتخزين السلاح في صنعاء.

وشنّ طيران التحالف، الذي تقوده السعودية في اليمن، اليوم الجمعة، غارات على مواقع لجماعة الحوثي في محافظة مأرب، (شرق)، بحسب شهود عيان.

وقال شهود ، إن طائرات التحالف شنت نحو أربع غارات على مواقع الحوثيين في منطقة "الجفينة"، غربي مأرب، حيث تدور اشتباكات بين الحوثيين ومسلحي المقاومة الشعبية. وأضاف الشهود أن الدخان تصاعد من المواقع التي تم قصفها، فيما لايزال الطيران يحلق في سماء المنطقة.

كما نفذت قوات التحالف بغارات على تجمعات للحوثيين في مدينة دمت، التابعة لمحافظة الضالع جنوبي البلاد، بحسب مصادر أمنية وشهود عيان.

وقالت المصادر إن طيران التحالف استهدف بغارتين جويتين موقعين لتجمعات الحوثيين على أطراف المدينة.

ووفق المصادر نفسها يقع الأول في شمال دمت والآخر شرقها، مشيرة الى أن القصف أسفر عن تدمير اثنين من الجسور التي تربط المدينة بالطريق العام.