لا تراوغ .. مايكروسوفت يكشف 'كم عمرك'

امكانية استخدام محرك بحث 'بينغ'

واشنطن - كشفت شركة مايكروسوفت عن ميزة جديدة تحمل اسم "كم عمرك"، والتي تهدف إلى تقدير أعمار المستخدمين من خلال صورهم الشخصية.

وتمكن الميزة الجديدة من كشف العمر الحقيقي حتى ولو حاول المستخدم المراوغة او التكتم على ذلك.

وتعمل الأداة المتوفرة عبر موقع خاص بها على تقدير عُمر المستخدم في حال قام برفع صورته الشخصية، بالإضافة إلى تحديد جنسه، مع إمكانية التعرف على أكثر من وجه في حال كانوا متواجدين في الصورة المرفوعة.

ويسمح الموقع لمستخدميه برفع صورهم الشخصية التي يصل حجمها حتى 3 ميغابايت، مع إمكانية اختيار أحد الصور الجاهزة لأشخاص يتم عرضها ضمن رئيسية الموقع، في حال لم يرغب المستخدم بتجربة الأداة على صورته الشخصية.

كما يوفر الموقع خياراً لاستخدام محرك بحث "بينغ"، بحيث يمكن بسهولة البحث عن أي شخصية ليظهر نتائج الصور المتعلقة بها، ليصبح بالإمكان اختيار الصورة من ضمن النتائج لتقدير عُمر صاحب الصورة.

وقد أشاد بعض المستخدمين الذين قاموا بتجربة الأداة بقوة أدائها، فيما لاحظ بعضهم الآخر وجود فرق كبير بين عمرهم الحقيقي والعمر التقديري الذي أظهرته الأداة.

وكشفت شركة مايكروسوفت انها تطور سرا تكنولوجيا تسمح للافراد بممارسة العاب الفيديو باستخدام حركات الجسم الطبيعية بدلا من اجهزة التحكم باليد.

وعرضت شركة البرمجيات الاميركية العملاقة التي تصنع اجهزة "اكس بوكس 360" لالعاب الفيديو نموذجا اوليا للمشروع الذي اطلق عليه مرحليا اسم "ناتال" وهو نظام يجمع بين الكاميرا وبرامج تتعرف على الصوت والوجه لتحديد الافراد وتحركاتهم.

وقال المخرج الاميركي ستيفن سبيلبرغ خلال مؤتمر صحافي لعرض هذا المشروع: "اللاعب الذي في داخلي فقد صوابه عندما تمكنت من التفاعل مع هذا الجهاز".

وتابع على هامش معرض "اي 3" لالعاب الفيديو في لوس انجليس "شعرت بانني اشهد لحظة تاريخية. ما تقوم به مايكرسوفت ليس اعادة اختراع العجلة فلا عجلة هنا بتاتا".

ويسمح "ناتال" للافراد باستخدام لعبة قيادة السيارة مثلا بمجرد تحريك اليدين كما يفعل بالمقود عند قيادة سيارة.

وفي العاب مثل الملاكمة وكرة القدم او رياضات اخرى يتم محاكاة حركات جسم لاعبين حقيقيين.

وكشف عملاق البرمجيات الأميركي النقاب عن لوحة مفاتيح جديدة لأجهزة الكمبيوتر يمكن طيها بسهولة ودون عناء.

ويتم ربط هذه اللوحة بالهاتف الذكي أو الكمبيوتر اللوحي عبر تقنية البلوتوث. ولا يزيد سمكها عن 5 ملليمترات.

واللوحة مضادة للماء ومزودة ببطارية قابلة للشحن تستطيع العمل لمدة 3 أشهر على الأقل ويبلغ سعرها حوالي 110 دولارا.

ويرمي مايكروسوفت بثقله في عالم التكنولوجيا ولا سيما في صناعة الاجهزة القابلة للارتداء.

واطلقت شركة مايكروسوفت أول تحديث كبير لسوارها الذكي "مايكروسوفت باند"، والتي كانت قد أطلقته كأول جهاز قابل للارتداء خلال عام 2014.

ويتضمن تحديث "مايكروسوفت باند" الجديد مزايا عدة، منها إضافة وضع للعمل عند استعمال الدراجات، وآخر للقراءة السريعة للبيانات، إلى جانب تزويد السوار الذكي بلوحة مفاتيح لمسية ذات حساسية عالية.