ختام المرحلة الأولى من أمير الشعراء بأمسية تميزت بجمال الكلمة

حلقات خمس أظهرت ضرورة النقد في تصويب تجارب الشعراء

أبوظبي - رحلة أخرى مع المتعة ولوحة شعرية كبيرة نسجت بإبداعات 4 شعراء هم "خالد بشير من السودان، شاكر الغزي من العراق، عبدالله أبوبكر من الأردن، ومحمد الحناطي من مصر"، في الحلقة الخامسة والأخيرة من المرحلة الأولى من برنامج أمير الشعراء في موسمه السادس.

5 حلقات مرت أظهرت أيضاً ضرورة النقد في تصويب تجارب الشعراء ومسيرة الإبداع الشعري من خلال ما أبداه أعضاء لجنة تحكيم المسابقة من آراء نقدية عبّرت عن ذائقة نقدية سليمة، وعميق نظر إلى نتاج الشعراء المشاركين، ولكن في النهاية فإن إبداع الكلمة وجمال الحروف كانت لهما الكلمة النهائية.

استهلت الحلقة الخامسة والأخيرة من المرحلة الأولى بترحيب مقدم البرنامج الممثل القدير باسم ياخور بأعضاء لجنة التحكيم المؤلف من دكتور صلاح فضل من مصر/، الدكتور علي بن تميم من الإمارات/، والدكتور عبدالملك مرتاض من الجزائر.

وقال ياخور في تقديمه الحلقة "بنفس الشوق نرجع كل مرة، هنا قافية من الأزهار حرة، من قصيدة الأحلام من أرض النجوم من أبوظبي".

وتبث حلقات المسابقة على الهواء مباشرة من على مسرح شاطئ الراحة عبر قناة "بينونة" الفضائية، كما يتم عرضها على قناة أبوظبي الأولى، والتلفزيون السعودي - القناة الأولى، وقناة المحور الفضائية المصرية، والمسابقة تنظمها وتنتجها لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، وتنفذها شركة بيراميديا.

في البداية تمّ عرض النتائج النهائية لتصويت الجمهور عبر الرسائل النصية، فكان التأهل من نصيب الشاعر السعودي حسن الصميلي الذي حصل على نسبة 80% ، كما تأهل الشاعر العماني مشعل الصارمي الذي حصل على 54٪، فيما خرجت مودعة المسرح والبرنامج الشاعرة التونسية سنية مدوري التي حصلت على أقل نسبة 46%.

وبذلك يكون الشاعران قد انضما إلى زملائهم: الأردني لؤي أحمد والمغربي ياسين حزكر والعراقي نذير الصميدعي والسعودي حيدر العبدالله والسودانية مناهل فتحي والمصري عصام خليفة والفلسطينية نيفين طينة والموريتاني محمد ولد ادوم والسعودي مفرح الشقيقي والسوري مصعب بيروتية، قد وصلوا للمرحلة الثانية من المسابقة .

محمد الحناطي وبطاقة التأهل

أسبوع من القلق والترقب سيعيشه 3 شعراء هم عبدالله أبوبكر من الأردن (45 درجة)، شاكر الغزي من العراق (42درجة)، خالد بشير من السودان (41درجة)، وذلك بعد أن نجح الشاعر المصري محمد الحناطي في انتزاع بطاقة التأهل من قبل لجنة التحكيم بعد أن حازت قصيدته على إعجاب لجنة التحكيم وحصل على أعلى الدرجات 47 درجة، فكان خارج نطاق انتظار التصويت عبر الرسائل النصية لمعرفة من سينقذه الجمهور ويكمل مسيرته في البرنامج، فاثنان منهم يمتلكون فرصة الانتقال إلى المرحلة التالية من المسابقة حال حصولهم على أعلى نسبة تصويت مُضافة لدرجة التحكيم.

فقرة المجاراة

كان ضيفا الحلقة في فقرة المجاراة بين الشعر الفصيح والشعر النبطي الشاعر الإماراتي المتميز حمد البلوشي نجم شاعر المليون في موسمه السادس والشاعرة المصرية شيماء حسن نجمة برنامج أمير الشعراء في موسمه الثاني حيث كانت بينهما مجاراة ألهبت المسرح وتفاعل معها الجمهور، حيث قدم كل منهما قصيدة جارى فيها زميله فقدمت شيماء قصيدة فصحى في حين رد البلوشي عليها بقصيدة من شعر النبطي، ومن ثم ألقى الشاعر البلوشي قصيدة نبطية لتعود شيماء وترد عليه بقصيدة فصحى جديدة، وقد لاقت هذه الفقرة المجاراة بين الشعر النبطي والشعر الفصيح تصفيقاً حاراً وإعجاباً من قبل الجمهور المتواجد.

فرسان الحلقة الأولى من المرحلة الثانية:

وفرسان الحلقة الأولى من المرحلة الثانية 5 شعراء هم "حيدر العبدالله من السعودية، لؤي أحمد من الأردن، محمد ولد إدوم من موريتانيا، مشعل الصارمي من سلطنة عمان، نفين عزيز طينه من فلسطين".

حيث يتنافس في كل حلقة (من الحلقات الثلاث للمرحلة الثانية) 5 شعراء، على أن يتأهل شاعر بقرار لجنة التحكيم وشاعر بتصويت الجمهور، ليصل للمرحلة قبل الأخيرة 6 شعراء فقط يتنافسون على لقب "أمير الشعراء".