بطولة العراق: منافسة ملتهبة بين الزوراء واربيل

مباراة مصيرية

بغداد - تشهد المرحلة السابعة عشرة قبل الاخيرة من الدور التمهيدي لبطولة العراق لكرة القدم مواجهة مثيرة منتظرة بين الزوراء وضيفه اربيل في العاصمة الجمعة على ستاد الشعب الدولي.

وتفتتح المرحلة الخميس بلقاء النفط والشرطة المتصدر بفارق كبير.

وفي الوقت الذي يسعى فيه الزوراء الى انتزاع صدارة ترتيب المجموعة الاولى والعودة الى قمتها قبل انتهاء الدور التمهيدي ودخول منافسات الدور النهائي، يبحث منافسه اربيل عن فوز ثمين يضع من خلاله قدما في هذا الدور.

واعتمد الاتحاد المحلي الية اقامة الدور النهائي للمسابقة بتأهل اصحاب المراكز الاربعة الاولى عن كل مجموعة الى هذا الدور الذي تخوض فيه الفرق مبارياتها بطريقة الدوري من مرحلة واحدة لكل مجموعة، ويتأهل بطل كل مجموعة الى المباراة النهائية لتحديد هوية بطل الموسم ويتقابل صاحبا المركزين الثاني في المجموعتين لتحديد المركز الثالث.

وبالعودة الى المواجهة المرتقبة بين الزوراء وغريمه اربيل، يدخل الاول مباراة الجمعة برصيد 29 نقطة خلف الجوية المتصدر بفارق الاهداف، فيما يملك الثاني 24 نقطة في المركز الخامس خلف الكرخ بفارق الاهداف، ويتحتم عليه بالتالي الفوز بنقاط المباراة من اجل الابقاء على اماله في الوصول الى الدور النهائي.

وفي اليوم ذاته يخوض الكرخ على ملعبه لقاء لا يقل اهمية امام الجوية المتصدر سيحاول فيه الخروج بفوز ثمين لرفع سقف اماله بالتواجد ضمن المراكز الاربعة الاولى في المجموعة الاولى ايضا، بينما يتطلع منافسه للبقاء في مقدمة اللائحة من دون الالتفات الى مواجهة مطارده الزوراء امام اربيل.

وفي المجموعة ذاتها يحل زاخو ضيفا على المصافي الاحد في مباراة الفرصة الاخيرة لصاحب الارض للتخلص من خطر الهبوط على عكس الضيوف الذين ضمنوا البقاء.

والامر ذاته ينطبق بالنسبة للكهرباء المتطلع لفوز منتظر يحسم بقاءه لكنه يواجه مهمة صعبة امام ضيفه نفط الوسط الثالث.

وتنتظر نفط الجنوب مهمة سهلة على ملعبه وبين انصاره امام كربلاء في لقاء يبحث فيه عن نقاط ثلاث مهمة لتحسين مركزه الرابع او المحافظة عليه على اقل تقدير.

وفي المجموعة الثانية يخوض الحدود السادس لقاء روتينيا امام الميناء الجمعة يسعى فيه الاخير للظفر بفوز ثمين يحافظ به على مركزه الثاني.

ويتواجه الطلبة مع نفط ميسان السبت، ويدافع دهوك عن ترتيبه الثالث امام النجف الاحد.