'أنا شارلي' تُكلف صحيفة إيرانية المنع من الصدور

التعبير نُسب للممثل الأميركي جورج كلوني

طهران - اعلنت وكالة الانباء الايرانية الرسمية السبت ان القضاء الايراني امر بحظر الصحيفة الاصلاحية "ماردوم ايمروز" لانها اوردت في صدر صفحتها الاولى عنوانا بالخط العريض يتضمن عبارة "انا شارلي".

وحسب الوكالة، فان الصحيفة نشرت في صفحتها الاولى صورة كبيرة للممثل الاميركي جورج كلوني وتحتها كتب "كلوني انا شارلي"، في اشارة الى ان هذا التعبير منسوب للممثل الاميركي خلال احتفالات غولدن غلوبز الاحد الماضي.

وقال رئيس تحرير الصحيفة محمد غوشاني حسب ما نقل عنه الموقع الاخباري نسيم اون لاين "لقد حظرت الصحيفة بسبب شعار شارلي ايبدو".

وكانت مكاتب صحيفة شارلي ايبدو الفرنسية الساخرة تعرضت لهجوم من مسلحين في السابع من يناير/كانون الثاني ادى الى مقتل 12 شخصا من الصحافيين فيها وغيرهم، وتبنى تنظيم القاعدة في جزيرة العرب الاعتداء.

وكانت الصحيفة نشرت رسوما للنبي محمد قبل الاعتداء عليها، ثم عادت ونشرت رسما اخر الاربعاء للنبي محمد يظهر فيه وهو يدمع ويحمل لافتة "انا شارلي"، وهو الشعار الذي حمله المتظاهرون الاحد الماضي استنكارا للهجوم على الصحيفة.

ودانت ايران الهجوم على الصحيفة ثم عادت ونددت بنشر رسم جديد عن النبي محمد الاربعاء. وتدافع جريدة مردوم ايمروز عن سياسة حكومة الرئيس المعتدل حسن روحاني. ومنذ انتخاب الاخير اقفلت ثلاث صحف اصلاحية بشكل نهائي.

وتظاهر آلاف الاشخاص في العالم الاسلامي بعد صلاة الجمعة احتجاجا على نشر صحيفة فرنسية مجددا رسما للنبي محمد، وشهدت هذه الاحتجاجات أعمال عنف في النيجر وباكستان.

وقتل اربعة اشخاص على الاقل واصيب 45 آخرون بجروح في زيندار ثاني اكبر مدن النيجر اثناء تظاهرات احتجاج ضد نشر اسبوعية شارلي ايبدو الفرنسية الساخرة الاربعاء رسما جديدا للنبي محمد. كما تم حرق المركز الثقافي الفرنسي في المدينة اضافة تخريب ثلاث كنائس.

وفي كراتشي جنوب باكستان والعاصمة الاقتصادية التي تضم 20 مليون نسمة، بدأت الصدامات عندما حاول المحتجون الاقتراب من القنصلية الفرنسية.

كما شهدت موريتانيا ومالي والسنغال والجزائر والقدس الشرقية ومناطق اخرى في العالم الاسلامي تظاهرات وذلك بعد خمسة ايام من "المسيرة الجمهورية" التي شهدتها العاصمة الفرنسية تنديدا بالارهاب.