مونديال 2015 لكرة اليد: قطر تحقق فوزا ثمينا على البرازيل

بداية تشحذ عزم الفرق العربية

الدوحة - بعد اربع سنوات من العمل الدؤوب في بناء المنشآت الرياضية لاستضافة بطولة العالم لكرة اليد في الدوحة، خلت الساحة للاعبي المنتخبات الـ24 المشاركة، لاظهار موهبتهم وقد جمعت المباراة الافتتاحية منتخب الدولة المضيفة مع البرازيل في مجمع لوسيل المتعدد الاستخدامات وانتهت بفوز لافت لقطر 28-23 (الشوط الاول 15-12) مساء الخميس.

وكان نجم المباراة بلا منازع حارس مرمى قطر المخضرم دانيال ساريتش البوسني الاصل والذي يدافع عن الوان برشلونة اسباني بعد تصديه لاكثر من محاولة برازيلية خطيرة على مدار الشوطين.

وتعتبر البداية ايجابية لمنتخب قطر بطل اسيا وحامل ذهبية دورة الالعاب الاسيوية، الساعي الى بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الاولى في تاريخه.

ولم تكن مرت دقيقة واحدة حتى تعرض لاعب المنتخب القطري هادي حمدون لاصابة في كاحله اضطر على اثرها مغادرة الملعب.

لكن الزخم الذي نزل به المنتخب القطري لم يتأثر لانه استهل المباراة بتقدمه بثلاثة اهداف مقابل لا شيء بعد مرور حوالي اربع

وارتكب ريبيرو مخالفة فامره الحكم بتمضية دقيقتين على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين بموجب قوانين هذه اللعبة.

وتألق محمود علاء حسب الله نجم السد القطري، فسجل خمسة اهداف ليساهم بتقدم فريقه 10-5 بعد مرور 13 دقيقة.

بيد ان المنتخب البرازيلي التقط انفاسه ونجح في تقليص الفارق الى نقطتين (14-12) عند الدقيقة 28، قبل ان ينهي المنتخب القطري الشوط الاول 15-12.

وظلت النتيجة متقاربة في مطلع الشوط الثاني حيث لم تفصل سوى نقطتين الى ثلاث كحد اقصى في الدقائق السبع الاولى في ظل مواصلة ساريتش لتألقه في المرمى.

لكن المنتخب القطري مر بفترة انعدام وزن بين الدقيقتين 18 و22 في الشوط الثاني فاستغل المنتخب البرازيلي الامر لتقليص الفارق الى نقطة واحدة (21-20).

لكن الفورة البرازيلي لم تدم طويلا لان منتخب قطر اعاد الفارق الى سابقه(25-21) مع الدقيقة 26 ثم الى 28-23 في نهاية المباراة.

وكان حسب الله افضل مسجل في صفوف قطر (7) تلاه زاركو ماركوفيتش (5) ورافايل كابوت (4).

اما في صفوف المنتخب البرازيلي فكان افضل مسجل فابيو شيوفا (6).

وتابع المباراة الافتتاحية مدرب بايرن ميونيخ بيب غوارديولا وبعض لاعبي الفريق البافاري الذي يخوض معكرا تدريبيا في الدوحة وقد شوهد منهم البرازيلي دانتي يقوم بتشجيع منتخب بلاده.

وقطر هي اول دولة خليجية تنال شرف تنظيم هذه البطولة والدولة العربية الثالثة بعد مصر عام 1999 وتونس عام 2005.

ويشارك في البطولة 24 منتخبا وزعت على اربع مجموعات ويتأهل اصحاب المراكز الاربعة الاولى في كل مجموعة الى الدور التالي.