جنرال موتورز تعول على موهبة غوغل في القيادة الذاتية

لتخفيف الازدحام المروري

واشنطن - أعلن رئيس قطاع التكنولوجيا بشركة جنرال موتورز الاميركية لصناعة السيارات جون لوكنر ان الشركة تتقبل فكرة التعاون مع شركة غوغل لابتكار تقنيات سيارات القيادة الآلية.

وقال لوكنر في مقابلة خلال معرض للسيارات في ديترويت الاثنين "لست من يقرر ما نفعله وما لا نفعله لكن يمكنني القول يقينا إنني منفتح على اجراء مناقشة معهم".

وأدلى لوكنر بهذه التصريحات قبل يومين من الموعد المقرر ان يتحدث فيه كريس اورمسون رئيس مشروع القيادة الآلية في غوغل خلال مؤتمر يعقد سنويا بالتعاون مع معارض السيارات.

ومن المتوقع ان يعلن اورمسون خطط شركته بشأن السعي للشراكة مع شركات صناعة السيارات.

وتخوض شركات صناعة السيارات ومنها جنرال موتورز سباقا لتطوير مواصفات تجعل القيادة أكثر أمنا.

وتتضمن هذه الرؤية على المدى الطويل انتاج سيارات تسير ذاتيا.

وقال لوكنر إن أي شركة لصناعة السيارات تتعاون مع غوغل تحتاج الى تحديد كيف ستكون العلاقة بين الجانبين.

وأضاف "عليك ان تقرر كيف يعمل شيء كهذا من الوجهة العملية، هل سيكون أمرا يتيح فرصة للعمل معا في اطار اتفاق مشترك للتطوير؟".

وافاد "أقول إنه ربما يجب على اي شخص مهتم على الاقل ان يمضي قدما ويشرع في الامر".

وأضاف ان شركة جنرال موتورز عملت مع كثيرين ممن يعملون الآن مع برنامج غوغل للقيادة الآلية.

ومضى يقول "سأصاب بدهشة بالغة اذا لم يكن لدى غوغل أي شيء تعرضه، ندرك ان لديهم الموهبة ونعرف ان لديهم الامكانيات.

وتقوم العديد من شركات السيارات الكبرى، من بينها "نيسان موتورز" و"أودي" التابعة لـ"فولكسفاغن" و"تويوتا موتورز"، باختبار تكنولوجيا القيادة الذاتية التي تحسن البنية التحتية وتحافظ عليها.

وقال مختص في التكنولوجيا "على المدى الطويل يمكننا التفكير بتصميم سيارات لا تتعرض لحوادث. هل بامكاننا تجنب كل الحوادث؟ هذا هو موضوع عملنا".

واعلنت غوغل عن النسخة النهائية من سيارتها الذاتية القيادة منذ فترة.

وكشفت شركة "مرسيدس بنز" الالمانية في وقت سابق عن نموذج لسيارة ذاتية القيادة تحمل إسم "أف 015" في معرض بمدينة لاس فيغاس الأميركية.

وتعاونت كل من "إل.جي إلكترونيكس" الكورية الجنوبية للإلكترونيات و"مرسيدس بنز" الألمانية للسيارات لتطوير سيارة ذاتية القيادة.

واعلنت "أل جي" عن التعاون مع مرسيدس بنز من أجل تطوير نظام كاميرات وأجزاء أخرى ستستخدم في سياراتها ذاتية القيادة في المستقبل.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "دايملر إيه جي" ومدير "مرسيدس بنز" ديتر زيتشي أن "الشوارع المستقبلية ستكون مليئة بسيارات مماثلة".

واضاف: "إذا لم تكن متابعاً جيداً للتكنولوجيا لن تلاحظ مدى أهمية هذا النوع من السيارات وكيف ستغير حياتنا، قد تصبح تلك السيارات منازل متحركة".

وتصميم "أف 015" يمكن وصفه بـ"الكبسولي"، إذ يصل طولها إلى 17 قدماً ويبلغ إرتفاعها خمسة أقدام، وزجاج المقدمة والسقف قطعة واحدة، ومزودة بإطارات 26 بوصة، وكابينة واسعة تسع 4 ركاب مزودة بمقاعدة قابلة للدوران لتواجه بعضها، ولا يمكن لراكبي السيارة رؤية العالم الخارجي من دون استعمال شاشات داخلية تتحرك بواسطة حركة العين لتعطي إنطباعاً حقيقياً ولتبقي المسافرين على اتصال بالخارج.

وصممت "أف 015" لتكون خفيفة الوزن، فهيكلها مكون من ألياف الكربون والألومنيوم وبعض أجزاء من الصلب لتوفير الأمان للركاب.

وستستخدم هذه السيارات للمسافات قصيرة المدى للوصول إلى المطار أو محطات القطارات، وذلك لتخفيف الازدحام المروري.