هاتف ذكي من سامسونغ للأبطال الخارقين في السينما

يمكّن من رؤية المحتوى المعروض وما خلفه

واشنطن - استعرضت شركة سامسونغ الكورية مجموعة من الأجهزة الذكية مخصصة للفن السابع خلال مشاركتها في المعرض التكنولوجي المقام في مدينة لاس فيغاس الأميركية.

وعرضت سامسونغ في جناحها بالمعرض التقني هاتفها الذكي شديد النحافة بشاشة زجاجية شفافة، وقالت إنه يمكّن مستخدمه من رؤية المحتوى المعروض عليه وما خلفه بوضوح، كما أنه يعرض المحتوى المهم على شكل "هولوغرام" بارز من الشاشة.

وأشارت الشركة إلى أن الهاتف الشفاف صُنع خصيصاً ليستخدم من قبل شخصية "توني ستارك"، الرجل الحديدي، التي ستظهر في فيلم "المنتقمون: عصر ألترون" المنتظر عرضه في الأول الاشهر القادمة.

و\'المنتقمون: عصر ألترون\' فيلم مغامرات يتم إنتاجه في الولايات المتحدة وسيصدر في منتصف 2015. وهو من إخراج جوس ويدون.

كما عرضت سامسونغ ساعة ذكية بتصميم مختلف عن الساعات الذكية الحالية التي توفرها الشركة، إضافة إلى سماعة للأذن مزودة بشاشة لعرض بعض البيانات، مثل التوقيت وصورة للمتصل عند المكالمات الواردة، وهما جهازان ستستخدمهما جميع شخصيات الأبطال الخارقين المشاركين في الفيلم الأميركي.

وأكدت خلال عرضها لمنتجات الأبطال الخارقين، أنها صممت من وحي أجهزتها الذكية الحالية، مثل الهاتف الشفاف المستوحى تصميمه من تصميم هاتف "غالاكسي نوت إيدج" ذي الشاشة المنحنية، والساعة المستوحى تصميمها من سلسلة أجهزة "غير".

يذكر أن تلك المنتجات لا تعد سوى تصاميم مخصصة للاستخدام السينمائي فقط، حيث أوضحت شركة صناعة الإلكترونيات في رسالة ساخرة كتبتها أسفل كل منتج أن "تلك الأجهزة صنعت في مصنعها السري لأجهزة الأبطال الخارقين، ولن تكون متاحة إلا لفريق المنتقمين فقط".

وقدم معرض مستهلكي الأجهزة الإلكترونية (سي إي أس) الذي افتتح الأسبوع الفارط في لاس فيغاس صورة عن الحياة المعاصرة في ظل غزو الأجهزة الموصولة بالإنترنت كافة جوانبها، من الطائرات بدون طيار والسيارات، وصولا إلى الملابس "الذكية".

وستبقى أجهزة التلفاز التي اشتهر بها المعرض من محاوره الأساسية هذه السنة، مع أجهزة أكبر حجما وأكثر دقة تعمل بتقنية "4 كاي" الأحدث في مجال الصورة والمعروفة أيضا بـ"آلترا اتش دي".

وانتشرت الأجهزة الذكية وفي مقدمتها الاكسسورات التي تساعد على اعتماد نمط عيش أسلم في معرض الأجهزة الإلكترونية في لاس فيغاس.

وأكد ستيفين بيكر، المحلل في مجموعة ان بي ديأن "المعرض لم يقدم يوما هذا العدد الكبير من الأكسسوارات الإلكترونية الموصولة المستخدمة لأغراض صحية، وكثيرة هي الشركات الصغيرة التي تسعى إلى خوض غمار هذه السوق المزدهرة".

وفي سياق الأساور التي تسمح بتقييم النشاطات ونوعية النوم وحتى المزاج، قدمت إنبادي سوارا يقيس كتلة الدهن عند المستخدم.

ووسع الجناح المخصص للروبوتات بنسبة 25 في المئة، بالمقارنة مع العام الماضي، مع إضافة آلات موصولة بالإنترنت يمكن التحكم بها بواسطة الهواتف الذكية أو أخرى قادرة على التفاعل مع محيطها.

وركز على قطاع السيارات الذي تزداد حصة التطبيقات الإلكترونية فيه، مع 10 مصنعي سيارات على الأقل مشاركين في هذا المعرض لتقديم سيارات أكثر استقلالية.

وسلط المعرض العالمي الأضواء ختاما على "المنزل الذكي" مع أجهزة منزلية أكثر تطورا.