الرياض مدينة تتسع للفن التشكيلي

الريشة تخط مشاعر الفنانين الشبان

الرياض ـ تحول العديد من شوارع المدن السعودية الإثنين إلى معارض مفتوحة للفن التشكيلي.

ويشمل معرض "فنون العربية" أعمال 80 فنانا وضعت على 3600 لافتة عرض في شوارع المدن في محاولة للوصول إلى أعرض شريحة ممكنة من الجمهور.

وذكر المسؤولون عن تنظيم المعرض أنه يتيح الفرصة للفنانين السعوديين من الجيل الجديد لعرض أعمالهم على نطاق واسع.

وقال محمد الخريجي رئيس اللجنة المنظمة للمعرض "حاولنا أن يكون هناك تفاعل من الشباب والشابات بحيث تكون اللوح معروضة في الشارع حتى الجمهور يكون شريحته أكبر وما تكون مختصرة على صالات مغلقة. حاولنا أن يكون الجمهور أكبر وحملنا كمانمسؤلية اجتماعية في إظهار الشباب السعودي بمنظر إيجابي وغير سلبي بالذات خارج المملكة ونحاول نبين أنه الشباب ممكن يظهر أشياء إيجابية."

وقف العديد من الفنانين المشاركين في المعرض المفتوح إلى جوار لوحاتهم في الشوارع وأجابوا على أسئلة الجمهور وأجروا حوارات عن أعمالهم الفنية.

من الفنانات اللاتي شاركن بأعمالهن السعودية الشابة البندري العربي التي عبرت عن سعادتها الغامرة بعرض أعمالها للجمهور في الشوارع.

وقالت "الحمد لله أنا سعيدة أنه لوحاتي صارت تعرض في الشارع وأكيد كل الفنانين يحسون نفس هذا الشيء ويعني شيء جميل أن لوحاتي تكون برة بحيث كل الناس يشوفونها."

فنان آخر عرضت لوحاته في المعرض المفتوح هو ماجد المفرح الذي يتناول في أعماله جوانب التراث.

وقال المفرح "طبعا التراث السعودي غني جدا ولا يمكن أنه أحد يتجاوزه أو يقفز عنه وخاصة في الأعمال الفنية بحكم غزارته وبحكم جمالياته. فكونت هذا العمل واخترت هذا التراث في هذه اللوحة وسميتها حكاية. وهي تحكي عن التراث بشكل عام وعن إحساسي بشكل خاص."

وعرضت الفنانة السعودية الشابة هبة فرحات لوحة تصور امرأة شامخة الرأس ويداها عند خاصرتها تقف في تحد كزهرة نبتة الصبار.

وقالت هبة عن لوحتها "أبغى أوري كيف أن المرأة العربية والسعودية كمان تتحمل وكيف قوتها. غالبا الناس في أماكن برة يحسون أن المرأة السعودية ضعيفة ومسكينة. بس بالعكس أنا بأوريكم أن حقيقتها قوية زي الصبار."

شهد المعرض المفتوح إقبالا كبيرا من الجمهور وتجمع الناس عند كثير من الأعمال المعروضة.

وقال زائر من الإمارات يدعى صاح النعيمي "أنا من الإمارات وزائر المملكة واستغربت من أشياء كثير كصور الفنانين السعوديين وما شاء الله مبدعين. الود ودي أني أشوف أكثر وأكثر."

يستمر معرض "فنون العربية" في شوارع المدن السعودية حتى السابع والعشرين من ديسمبر/كانون الأول.