نظام ذكي يتحسّس سلامة الجسور عبر تحليل صورها

رصد الشقوق والتجاويف أصبح أسهل

طوكيو - كشفت شركة "إن إي سي" اليابانية المتخصصة في مجال صناعة الإلكترونيات، عن تقنية تصوير تتيح الكشف عن التدهور في حالة الجسور وغيرها من الهياكل عن طريق تحليل الصور فقط.

وأعلنت الشركة الثلاثاء إن باحثيها تمكنوا من تطوير لوغارتم يمكن أن يلتقط العديد من الذبذبات الدقيقة من على سطح هيكل من خلال تحليل الصور الملتقطة له. كما يجري استخدام تقنية ضغط الصور لتسريع عملية التحليل نظرا لكونها تولد كميات كبيرة من البيانات.

ويتكفل لوغارتم آخر بمعالجة القياسات لتقدير مستوى الضرر الذي قد حدث ضمن الهيكل من حيث الشقوق، والانفصالات، والتجاويف الفارغة.

وتقول الشركة ان النظام يمكن من تقدير الضرر غير المرئي بدرجة عالية من الدقة.

ويمكن استخدام النظام ايضا في مواقع البناء والمصانع وغيرها من المرافق واسعة النطاق حيث يكون من المهم منع حالات التعطل الناجمة عن أعمال الصيانة.

وقال متحدث باسم الشركة "في السنوات الأخيرة، أصبحت البنية التحتية القديمة مصدر قلق متزايد، خاصة هياكل الهندسة المدنية، وتهدف إن إي سي إلى توفير التقنيات التي تعزز السلامة وتساعد في الحفاظ على البنية التحتية في المستقبل".

وأضاف "إنه وبالرغم من أن النظام لا يزال قيد التطوير، فإنه من الممكن استخدامه مع الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة المحمولة في المستقبل".

ووفقا للشركة اليابانية فإن النظام هو الأول من نوعه في العالم الذي يستخدم كاميرات الفيديو عالية الوضوح وتقنيات التعرف على الصور لتحليل وتقدير الاهتزازات الهيكلية.

واستخدمت "إن إي سي" في الفترة الاخيرة أبحاثها في تقنيات معالجة الصور لعدد من التطبيقات، بدءا من تقنية التصوير في الهواتف الذكية التي تساعد على رصد السلع المقلدة، إلى المجلات الخالية من النصوص والتي يمكن قراءتها باستخدام تطبيق للتعرف على الصور.

وتهدف الشركة إلى تسويق نظامها الجديد في النصف الأول من العام 2016.