البواخر الفندقية تعوض عجز الفنادق في خليجي 23

العراق تترقب رفع الحظر عن ملاعبها

بغداد - اعترف وزير الشباب والرياضة العراقي عبد الحسين عبطان بمشكلة نقص الفنادق السياحية في مدينة البصرة جنوب البلاد التي ينتظر اختيارها لاستضافة خليجي 23 نهاية عام 2015 مؤكدا عزم العراق تأجير بواخر فندقية خلال استضافة بطولة الخليج المقبلة تفاديا لهذه المشكلة.

ونقل المكتب الاعلامي لوزارة الشباب والرياضة عن الوزير بعد زيارته الى مدينة البصرة: "اننا نترقب قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم خلال اسبوعين بشان السماح للفرق باللعب في العراق على مسؤوليتها وان (فيفا) يعتزم ايفاد لجنة الى العراق مطلع العام المقبل تمهيدا لرفع الحظر عن الملاعب العراقية".

واضاف عبطان ان "الوزارة ستستعين ببواخر فندقية خلال تضييف خليجي 23 في البصرة للتغلب على مشكلة نقص الفنادق السياحية في البصرة، وتسعى الى إكمال كافة المستلزمات المطلوبة لاستضافة البطولة، بما في ذلك إنجاز المدينة الرياضية وبناء ملعب نادي الميناء المقرر أن يفتتح أواخر العام المقبل".

وكان رؤساء الاتحادات الخليجية قرروا خلال اجتماعهم في الرياض على هامش خليجي 22 تاجيل حسم قرار تحديد مكان استضافة خليجي 23 لمدة ثلاثة اشهر لإتاحة الفرصة امام العراق للحصول على موافقة (فيفا) بالسماح باللعب في العراق الى جانب استكمال جاهزية المنشئات والمدينة الرياضية في البصرة.