الكويت حريصة على ضمان استقرار أسعار النفط

لمنع تزايد تهاوي الأسعار

الكويت - دعا وزير النفط الكويتي علي العمير السبت الدول المنتجة للنفط الخام غير المنتسبة الى منظمة اوبك للتعاون بهدف المساعدة على استقرار السوق.

وحض الوزير الذي اوردت تصريحه وكالة الانباء الكويتية الرسمية، المنتجين غير الاعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط \'اوبك\' الى التعاون مع هذه المنظمة لضمان استقرار السوق وتفادي تقلبات كبيرة في اسعار النفط الخام.

وأعلن العمير الخميس في ختام اجتماع لمنظمة اوبك في فيينا ان قرار الابقاء على سقف انتاج المنظمة دون تغيير عند 30 مليون برميل في اليوم على الرغم من عرض وفير، جيد وان الاسعار ستشهد تصحيحا وفقا لمعادلة العرض والطلب.

واعلن الوزير الكويتي ان اعضاء اوبك اتفقوا على عقد اجتماعهم المقبل في حزيران/يونيو وقرروا ارجاء عقد اجتماع استثنائي الا عند الضرورة. وانهارت اسعار النفط الجمعة على اثر قرار اوبك بعدم خفض سقف انتاجها.

وهبط سعر النفط المرجعي لبحر الشمال (برنت) الى 74.36 دولارا للبرميل، فيما هبط سعر النفط المرجعي الخفيف في نيويورك الى 70.87 دولارا للبرميل. وآخر مرة سجلت فيها هذه الاسعار كانت اواخر اب/اغسطس 2010.

اما سعر برميل النفط المرجعي لبحر الشمال (برنت) في لندن فتدهور الى ما دون عتبة السبعين دولارا للمرة الاولى منذ اربعة اعوام ونصف العام بحيث سجل 69.78 دولارا، ادنى مستوياته منذ 26 ايار/مايو 2010.

كما تراجعت اسعار صرف عملات دول منتجة للنفط لم تشهد ذلك منذ زمن مثل الكورون النرويجي وذلك للمرة الاولى منذ منتصف العام 2009 والدينار الجزائري منذ كانون الثاني/يناير 2011 والبيزو المكسيكي منذ منتصف 2012.

وسقف الانتاج هو الاداة الرئيسية في متناول اوبك لضبط العرض النفطي في العالم. غير ان خفض هذا السقف قد يؤدي الى خسارة اعضائها حصصا من السوق لصالح دول منتجة اخرى، ما لم توافق هذه الدول المنتجة على تطبيق اجراءات مماثلة.

ومازالت الكويت الدولة العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) مصممة على الاستثمار في رفع الانتاج، اذ اكد مدير التخطيط في مؤسسة نفط الكويت محمد عبد الجليل في وقت سابق ان الكويت ستنفق 41.5 مليار دولار في مشاريع رفع انتاج الخام والغاز. وتخطط الكويت لرفع انتاجها الى اربعة ملايين برميل في اليوم بحلول عام 2020 مقارنة ب3.2 مليون برميل حاليا.